أفغانستان: 70 قتيلاً وجريحاً في تفجير استهدف مرشحاً لنائب الرئيس

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L93jqK

ارتفاع ضحايا أفغانستان المدنيين 11% في 2018

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 29-07-2019 الساعة 09:19

أعلنت الحكومة الأفغانية، اليوم الاثنين، ارتفاع قتلى وجرحى التفجير الانتحاري والاشتباكات التي وقعت في العاصمة كابول، أمس، إلى 70 شخصاً.

وذكرت وزارة الداخلية الأفغانية أن ضحايا الهجوم الذي استهدف مكتب "أمر الله صالح"، المرشح لمنصب نائب الرئيس، ارتفعت إلى 20 قتيلاً وإصابة نحو 50 آخرين.

وقالت إن القوات الأفغانية قتلت ثلاثة مسلحين اقتحموا مكتب "صالح"، المؤلَّف من أربعة طوابق، بعد أن فجَّر انتحاري نفسه خلال ساعة الذروة.

وأُصيب "صالح"، المرشح لمنصب النائب مع الرئيس أشرف غني، بجروح طفيفة في الهجوم، وفقاً لوكالة "رويترز".

وقال المتحدث باسم وزارة الداخلية إنه تم إنقاذ 150 مدنياً خلال العملية التي استمرت ست ساعات.

من جانبه قال المتحدث باسم شرطة كابل، فردوس فرامرز، أمس: إن "انفجاراً لسيارة وقع عصر اليوم، بالقرب من مؤسسة (روند سبز)، في الدائرة الرابعة بكابل، ثم اقتحم عدد من المسلحين المبنى".

وأضاف: إن "القوات الأمنية فرضت طوقاً على المنطقة، ووحدة العمليات الخاصة حاصرت المهاجمين؛ تمهيداً للقضاء عليهم".

ولم تعلن أي جماعةٍ مسؤوليتها عن الهجوم، الذي وقع بعد ساعات فقط من بدء أكثر من 14 سياسياً أفغانياً حملاتهم الانتخابية التي تستمر شهرين.

ومن المتوقع أن تجرى انتخابات الرئاسة في 28 سبتمبر  المقبل، في وقت تشهد البلاد تدهوراً أمنياً، مع شن حركة "طالبان" وتنظيم "الدولة" هجمات شبه يومية على القوات وموظفي الحكومة والمدنيين الأفغان.

مكة المكرمة