أمريكا تشن ضربات انتقامية رداً على هجوم صاروخي في العراق

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/EMkMy3

استهدف القصف مليشيا حزب الله العراق

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 13-03-2020 الساعة 08:58

أعلنت وزارة الدفاع العراقية، فجر الجمعة، شّن الولايات المتحدة الأمريكية هجوماً على 5 مقار تابعة للحشد الشعبي وقوات الجيش والشرطة رداً على قصف أدى إلى مقتل وجرح جنود أمريكيين بقاعدة التاجي شمالي العراق.

وأوضحت خلية الإعلام الأمني العراقي، في بيان، أنه "حصل اعتداء أمريكي، فجر اليوم، من خلال قصف جوي على مقرات تابعة للحشد الشعبي وأفواج الطوارئ ومغاوير الفرقة التاسعة عشرة جيش، في مناطق جرف النصر، المسيب، النجف، الإسكندرية".

كما قال مصدر أمني عراقي (لم يذكر اسمه) إن القصف الجوي الأمريكي استهدف أيضاً "مطار كربلاء الدولي قيد الإنشاء"، بحسب وكالة "الأناضول".

مطار كربلاء

من جانبها أصدرت وزارة الدفاع الأمريكية بياناً أكدت فيه استهداف مواقع لحزب الله العراقي، وقالت: إن "القصف استهدف مرافق لتخزين الأسلحة من أجل تقليل قدرتها بشكل كبير على شن هجمات في المستقبل ضد قوات التحالف".

ونقلت وكالة "رويترز" عن مسؤولين أمريكيين قولهم إن الولايات المتحدة تنفذ ضربات انتقامية في العراق رداً على هجوم صاروخي، يوم الأربعاء، على قاعدة التاجي.

وتعرض معسكر التاجي شمالي بغداد، مساء الأربعاء، لقصف بـ10 صواريخ، ما أوقع قتيلين من الجيش الأمريكي ومتعاقد بريطاني، فضلاً عن إصابة 12 آخرين بجروح، وفق إحصائية صادرة عن "البنتاغون".

ويوم الخميس، ألقت "البنتاغون" باللائمة على مليشيا مدعومة من إيران في الهجوم الذي تسبب في مقتل وجرح الجنود الأمريكيين.

ويتصاعد التوتر بين الولايات المتحدة في المنطقة منذ أشهر، ولا سيما عقب اغتيال واشنطن للجنرال الإيراني قاسم سليماني وعدة قيادات من الحشد الشعبي الموالي لطهران قرب مطار بغداد الدولي في يناير الماضي.

وردَّت طهران بقصف قاعدتي عين الأسد وحرير الأمريكيتين في العراق، وأسقطت عن طريق الخطأ طائرة مدنية أوكرانية كانت متجهة من طهران إلى كييف؛ وهو ما أدى إلى مقتل جميع ركابها.

مكة المكرمة