أمير قطر وبن سلمان يبحثان العلاقات والتطورات الإقليمية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/b922Qa

أمير قطر وولي العهد السعودي بالرياض (الديوان الأميري القطري)

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 25-10-2021 الساعة 21:52
- أين جرى لقاء أمير قطر وولي عهد السعودية؟

بالعاصمة السعودية الرياض.

- ماذا قال أمير قطر عن مبادرة السعودية البيئية؟

إن بلاده تدعم كل عمل عربي مشترك لمواجهة التغير المناخي والحفاظ على البيئة.

بحث أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، تطوير العلاقات الثنائية، وأبرز التطورات الإقليمية والدولية.

وقال الديوان الأميري القطري في بيان رسمي، إن الشيخ تميم التقى ولي عهد السعودية، مساء الاثنين، في فندق "ريتز كارلتون" بالعاصمة السعودية الرياض.

وأوضح البيان أنه جرى خلال اللقاء "استعراض العلاقات الأخوية المتينة بين البلدين الشقيقين، وآفاق دعمها وتطويرها لما يحقق المصالح المشتركة للبلدين والشعبين الشقيقين".

كما بحث الطرفان "تطورات الأوضاع الإقليمية والدولية، والموضوعات المدرجة على جدول أعمال القمة"، في إشارة إلى قمة مبادرة "الشرق الأوسط الأخضر"، بالرياض.

ولفت البيان إلى أن عدداً من الأمراء والوزراء وكبار المسؤولين السعوديين حضروا اللقاء.

وفي ختام زيارته للرياض غرّد أمير قطر عبر حسابه في "تويتر" قائلاً: "أشكر أخي الأمير محمد بن سلمان على دعوتي للمشاركة في قمة مبادرة الشرق الأوسط الأخضر التي ناقشنا أهميتها، مارس الماضي"، مهنئاً المملكة العربية السعودية على هذه الخطوة.

وأكد أن بلاده "تدعم كل عمل عربي مشترك، والمبادرات الدولية التي من شأنها مواجهة التغير المناخي والحفاظ على البيئة".

واكتسبت العلاقات القطرية - السعودية زخماً كبيراً بعد إنهاء أسوأ أزمة خليجية منذ تأسيس مجلس التعاون عام 1981، والتي اندلعت صيف عام 2017.

وشهدت قمة العلا بالسعودية، مطلع هذا العام، توقيع اتفاق مصالحة خليجية يُنهي الخلاف بين الرباعي السعودية والإمارات والبحرين إضافة إلى مصر، مع دولة قطر.

وفي 10 مايو الماضي، أجرى أمير قطر زيارة رسمية هي الأولى من نوعها للسعودية وتحديداً إلى مدينة جدة، وذلك منذ إبرام المصالحة الخليجية.

مكة المكرمة