أمير قطر وبن سلمان يبحثان مع عمران خان الملف الأفغاني

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/aDwBw3

تأكيدات على دعم استقرار أفغانستان

Linkedin
whatsapp
الأحد، 05-09-2021 الساعة 22:33

ما الذي ناقشه أمير قطر مع عمران خان؟

آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية، لا سيما تطورات الأوضاع في أفغانستان.

وماذا أكد بن سلمان خلال حديثه مع خان؟

وقوف المملكة إلى جانب الشعب الأفغاني وبما يحقق الأمن والاستقرار في أفغانستان.

بحث أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وولي العهد السعودي محمد بن سلمان، اليوم السبت، الأوضاع في أفغانستان مع رئيس الوزراء الباكستاني عمران خان.

وقالت وكالة الأنباء القطرية "قنا" إنه جرى خلال الاتصال بين الشيخ تميم وخان "استعراض آخر التطورات على الساحتين الإقليمية والدولية، لا سيما تطورات الأوضاع في أفغانستان".

وأكدت أن رئيس الوزراء الباكستاني أعرب عن "شكره وتقديره للأمير لما تبذله دولة قطر من جهود في دعم عملية السلام في أفغانستان"، مشيداً في الوقت نفسه بدورها في عمليات إجلاء المدنيين.

في سياقٍ متصل، قالت وكالة الأنباء السعودية "واس" إن ولي العهد السعودي تلقى اتصالاً هاتفياً من خان، استعرضا خلاله العلاقات الثنائية.

وأضافت: "جرى خلال الاتصال استعراض العلاقات الثنائية بين البلدين، وبحث تطورات الأحداث في أفغانستان"، حيث أكد بن سلمان "وقوف المملكة إلى جانب الشعب الأفغاني وبما يحقق الأمن والاستقرار في أفغانستان".

وتسود حالة من الترقب بعد سيطرة طالبان على البلاد، منتصف الشهر الماضي، عقب هروب الرئيس الأفغاني السابق أشرف غني إلى الإمارات، وإعلانها إعادة إقامة الإمارة الإسلامية.

ولا تزال تتواصل المشاورات الرامية إلى نقل السلطة سلمياً وإيجاد آلية لتحقيق الاستقرار والحيلولة دون اندلاع حرب أهلية، آخرها وصول مبعوث خاص لوزير خارجية قطر؛ لبحث الأمر.

وبوساطة قطرية انطلقت، في 12 سبتمبر 2020، مفاوضات سلام تاريخية بالدوحة، بين الحكومة الأفغانية وحركة طالبان، بدعم من الولايات المتحدة، لإنهاء 42 عاماً من النزاعات المسلحة بأفغانستان.

وقبلها أدت قطر دور الوسيط في مفاوضات واشنطن و"طالبان"، التي أسفرت عن توقيع اتفاق تاريخي، أواخر فبراير 2020، لانسحاب أمريكي تدريجي من أفغانستان وتبادل الأسرى.

مكة المكرمة