أمير قطر يبحث مع وزير الداخلية السعودي العلاقات الثنائية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/PvPdnW

أمير قطر لدى استقباله وزير الداخلية السعودي اليوم الاثنين

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 06-09-2021 الساعة 14:00

وقت التحديث:

الاثنين، 06-09-2021 الساعة 16:06
- ما الذي بحثه أمير قطر مع وزير الداخلية السعودي؟

العلاقات الثنائية وسبل تطويرها.

-ماذا بحث رئيس وزراء قطر والوزير السعودي؟

المجالات الأمنية والشرطية ومكافحة الإرهاب.

استقبل أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، اليوم الاثنين، وزير الداخلية السعودي الأمير عبد العزيز بن سعود بن نايف، الذي يجري زيارة رسمية للدوحة، وبحث معه العلاقات الثنائية وسبل تطويرها.

وبحسب بيان الديوان الأميري القطري، نقل الأمير عبد العزيز بن سعود تحيات العاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز، وولي عهده الأمير محمد بن سلمان إلى أمير قطر، وتمنياتهما له وللشعب القطري بمزيد من الرخاء. 

بدوره حمّل الشيخ تميم بن حمد الوزير السعودي تحياته للملك سلمان وولي العهد، وتمنياته لهما بموفور الصحة، وللشعب السعودي بمزيد من الرفعة والنماء.

وقال الديوان الأميري القطري إن اللقاء استعرض العلاقات بين البلدين وسبل دعمها وتطويرها.

مباحثات أمنية

بدوره بحث رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية القطري، الشيخ خالد بن خليفة آل ثاني، مع وزير الداخلية السعودي، "العلاقات الثنائية بين البلدين الشقيقين، وسبل تنميتها".

وبحسب وكالة الأنباء القطرية (قنا)، فقد تركزت المباحثات بين الطرفين حول "المجالات الأمنية والشرطية ومكافحة الإرهاب"، إضافة لأبرز التطورات الإقليمية والدولية.

وزار "آل ثاني" و"آل سعود"، ظهر اليوم، معرض كتارا الدولي للصيد والصقور "سهيل 2021" في نسخته الخامسة، المقام في المؤسسة العامة للحي الثقافي "كتارا".

واطلع المسؤولان على العديد من "معروضات الشركات المحلية والعربية والعالمية المتخصصة في مستلزمات الصيد والصقور وأسلحة الصيد والرماية ومنتجات ومعدات الرحلات".

ووصل وزير الداخلية السعودي إلى العاصمة القطرية، مساء السبت الماضي، قادماً من العراق، في زيارة رسمية هي الأولى من 2017.

وتأتي الزيارة ضمن الزيارات واللقاءات التي عقدها البلدان خلال الفترة الماضية، لتفعيل اتفاق المصالحة الخليجية، والانتقال بالعلاقات إلى مراحل أكثر تطوراً.

وفي 10 مايو الماضي، أجرى أمير دولة قطر زيارة رسمية للمملكة العربية السعودية، هي الأولى منذ القمة الخليجية بـ"العُلا"، مطلع هذا العام، كما تسلَّم الشيخ تميم بن حمد أوراق اعتماد السفير السعودي الجديد في الدوحة، نهاية يونيو الماضي.

وتشهد العلاقات القطرية - السعودية تطوراً كبيراً منذ ذلك الحين، مع إرساء المصالحة الخليجية في قمة العُلا، ونفذت زيارات رفيعة لمسؤولي البلدين.

مكة المكرمة