أنباء عن وساطة عراقية لإنهاء التوتر بين واشنطن وطهران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Lw9EDj

الولايات المتحدة عززت وجودها العسكري في منطقة الخليج العربي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 21-05-2019 الساعة 12:56

أكد مصدر عراقي مطلع أن رئيس الوزراء عادل عبد المهدي سيطلق مبادرة رسمية، لإنهاء التوتر بين إيران والولايات المتحدة، من خلال جمع ممثلين عن الدولتين في العاصمة بغداد.

وقال المصدر في تصريح له، اليوم الثلاثاء، لموقع "بغداد اليوم": إن "عبد المهدي يعتزم إرسال مبعوثين إلى طهران وواشنطن، يحملون مقترحات عراقية لوقف التصعيد بين الطرفين، مع تأكيد أن من الضروري الجلوس إلى طاولة المفاوضات في بغداد".

وبيَّن المصدر الذي لم يذكر الموقع اسمه، أن الوساطة العراقية جاءت بطلب من طهران وواشنطن، باعتبار العراق وسيطاً موثوقاً به وقادراً -بما يتمتع به من علاقة متوازنة- على صنع التأثير لوقف التصعيد الحالي.

وتصاعدت مؤخراً لهجة التهديدات المتبادلة بين الولايات المتحدة وإيران، والأسبوع الماضي أعلنت واشنطن إرسال حاملة الطائرات "أبراهام لينكولن" وقاذفات استراتيجية إلى الشرق الأوسط، تحت مزاعم وجود معلومات استخباراتية تفيد باستعداد إيران لتنفيذ هجمات قد تستهدف القوات أو المصالح الأمريكية بالمنطقة.

 

مكة المكرمة