أنقرة: التقرير الأممي المتعلق بخاشقجي يتطابق مع تحقيقاتنا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gzb8Kq

وزير الخارجية التركي مولود تشاووش أوغلو

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 08-02-2019 الساعة 18:37

أكد وزير الخارجية التركي، مولود تشاووش أوغلو، أن نتائج تقرير  تحقيق الأمم المتحدة المتعلق بجريمة مقتل الصحفي السعودي جمال خاشقجي داخل قنصلية بلاده في إسطنبول تتطابق مع ما توصلت إليه التحقيقات التركية.

ودعا تشاووش أوغلو، في تصريحات نقلتها وكالة "الأناضول" التركية، اليوم الجمعة، إلى تشكيل لجنة أممية حول جريمة مقتل خاشقجي أو الشروع بتحقيق أممي للكشف عن ملابساتها.

وقال تشاووش أوغلو : "ما خلص إليه التحقيق الذي تقوده الأمم المتحدة في مقتل خاشقجي أمر مهم، وقيام الأمم المتحدة بفتح تحقيق رسمي بات مطلوباً في هذه المرحلة".

وكانت الأمم المتحدة أكدت، في بيان لها أمس الخميس، أن "المملكة العربية السعودية قوضت بشدة جهود تركيا للتحقيق في مقتل خاشقجي بقنصلية المملكة في إسطنبول"، مؤكدة أن العملية يقف خلفها مسؤولون في المملكة.

وقالت محققة الأمم المتحدة، أغنيس كالامارد، إن فريقها اطلع على بعض المواد الصوتية المروعة بشأن قتل خاشقجي، التي حصلت عليها المخابرات التركية، وتابعت أنها طلبت السماح لها بزيارة رسمية للسعودية، وأن لديها بواعث قلق شديد حول نزاهة إجراءات محاكمة 11 شخصاً هناك.

المحققة دعت أي شخص لديه معلومات أخرى حول مقتل خاشقجي إلى تقديمها، قبل أن ترفع تقريرها في يونيو المقبل، الذي سيقدم توصيات بشأن المحاسبة.

جدير بالذكر أن الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي كان يكتب مقالات رأي بصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية منتقداً فيها السلطات السعودية، قُتل بقنصلية بلاده في إسطنبول، في الثاني من أكتوبر الماضي، على أيدي عناصر أمن سعوديين مقربين من بن سلمان.

وتصدّرت القضية الرأي العام الدولي منذ ذلك الحين، وتسببت في توتر علاقات كثير من الدول مع المملكة، وسط اتهام أطراف مختلفة لولي العهد السعودي بالتورط شخصياً فيها، وهو ما تنفيه الرياض، في حين تؤكده وكالة الاستخبارات الأمريكية (CIA).

مكة المكرمة