أوباما: الموقف في سوريا معقد جداً ولا يوجد حل قريب

أوباما أكد أن بيان قمة كامب ديفيد الختامي عكس أهمية القضايا المبحوثة

أوباما أكد أن بيان قمة كامب ديفيد الختامي عكس أهمية القضايا المبحوثة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 15-05-2015 الساعة 21:56


قال الرئيس الأمريكي باراك أوباما: إن "قمة كامب ديفيد كانت ناجحة للغاية"، وإن "واشنطن تتمتع بعلاقات ممتازة مع دول مجلس التعاون"، كما بيّن أن الموقف في سوريا معقد جداً ولا يوجد حل قريب".

وأضاف الرئيس باراك أوباما، في مقابلة حصرية مع قناة العربية: "إن بيان قمة كامب ديفيد الختامي عكس أهمية القضايا المبحوثة".

وقال أوباما، بخصوص الملف النووي الإيراني: إننا "ملتزمون أن لا تحصل إيران على أسلحة نووية"، موضحاً بقوله: "أكدت لقادة الخليج أهمية تقوية العلاقات المشتركة، وقد بحثنا محاربة الإرهاب والتحديات الإقليمية".

وتحدث الرئيس الأمريكي عن وجود "قلق في دول الخليج بشأن الأخطار الجديدة"، مجدداً التزام واشنطن بدعم حلفائها في الخليج، من خلال "وجود عسكري قوي في منطقة الخليج".

وقال أوباما: "أجرينا مباحثات مباشرة صريحة وبنّاءة مع دول الخليج، وأكدت لقادة الخليج أهمية تقوية العلاقات المشتركة، ونعد بالمزيد من المناورات المشتركة مع دول الخليج".

وفي هذا السياق، قال أوباما: "أوضحنا أن إيران ستكون أكثر خطورة بأسلحة نووية"، لكن "الترتيبات الأمنية تغطي قلق دول الخليج من أنشطة إيران".

وأكد الرئيس الأمريكي، قائلاً: "أوضحت أن حل الملف النووي لا يعني حل كل أزمات إيران".

واعترف أوباما في مقابلته، أنه "لم يتم حل كافة المشاكل في قمة كامب ديفيد"، لكن "سيكون هناك اجتماع آخر العام المقبل مع دول الخليج".

وحول الوضع في سوريا، أكد أوباما أن "معارضين للأسد من المتطرفين تورطوا في انتهاكات".

وأضاف: "الأسد تخلص من أسلحته الكيميائية ولهذا لم نقصفه، كما أن التدخل الأمريكي لم يكن لينهي الحرب الأهلية في سوريا".

وتابع: "نعمل مع دول الخليج وتركيا لحل الأزمة السورية، الحل في سوريا لا يمكن أن يكون عسكرياً".

وأكد أوباما أن "جهود الولايات المتحدة في سوريا، يجب أن تكون عبر تحالف دولي، وأرى أن الموقف في سوريا معقد جداً ولا يوجد حل قريب".

مكة المكرمة