أول تحرك لأردوغان بعد مجزرة نيوزيلندا  

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gxPD4b

أردوغان شدد على أهمية الكشف عن المنظمات التي تقف خلف الاعتداء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 15-03-2019 الساعة 19:11

قرر الرئيس التركي رجب طيب أردوغان إرسال وفد يضم نائبه فؤاد أقطاي، ووزير الخارجية مولود تشاووش أوغلو، إلى نيوزلندا، بعد الاعتداء الإرهابي على مسجدين، من أجل تقييم الموقف مع المسؤولين فيها، والعمل على وضع خريطة طريق للتعامل معه.

وأكد رئيس دائرة الاتصال في الرئاسة التركية، فخر الدين ألطون، في تغريدة على حسابه على "تويتر"، اليوم الجمعة، أن أردوغان هاتف الحاكمة العامة لنيوزيلندا باتسي ريدي، بخصوص الهجوم الإرهابي الذي استهدف المصلين في مسجدين بالبلاد وقت صلاة الجمعة.

وأعرب أردوغان عن إدانته الشديدة باسم جميع المسلمين للهجوم الإرهابي، الذي استهدف المصلين في مسجدين في مدينة كرايست تشيرش، وأسفر عن مقتل 49 شخصا وإصابة 48 آخرين.

وبين أردوغان أن الشعارات التي كتبها الإرهابي الذي نفذ الاعتداء تظهر بوضوح أن المجزرة ليست عملاً قام به شخص بمفرده.

وشدد الرئيس التركي على أهمية الكشف عن المجموعات أو المنظمات التي تقف خلف الاعتداء.

وخط الإرهابي المنفذ للمجزرة شعارات أيدلوجية على السلاح الذي استخدمه في قتل المصلين في المسجدين، تبرز معارك صليبية ضد المسلمين، وشعارات عنصرية ضد تركيا.

وارتفعت حصيلة ضحايا المجزرة إلى 49 قتيلاً، بعد أن أقدم عدد من الإرهابيين على اقتحام مسجدين في نيوزيلندا أثناء خطبة صلاة الجمعة.

وقال متحدث باسم الشرطة، في مؤتمر صحفي، إن 41 شخصاً قُتلوا في أحد المساجد، وثمانية في المسجد الآخر، مشيراً إلى أن الهجوم تم التخطيط له مسبقاً.

مكة المكرمة