أول ردٍّ رسمي.. إيران تنفي استهداف السفينة الإسرائيلية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/d3eqq8

المتحدث باسم خارجية إيران سعيد خطيب زاده

Linkedin
whatsapp
الأحد، 01-08-2021 الساعة 11:45

- ماذا قالت طهران حول اتهام فصائل المقاومة التابعة لها بالحادث؟

زاده: لا نؤكد التقارير الإعلامية التي تقول إن حادث استهداف السفينة الإسرائيلية هو رد من المقاومة.

- ماذا قالت طهران عن "إسرائيل"؟

زاده: وجود إسرائيل في أي منطقة يؤدي إلى زعزعة الأمن والاستقرار فيها.

نفت وزارة الخارجية الإيرانية وجود علاقة لطهران بالهجوم الذي استهدف السفينة الإسرائيلية في بحر العرب مؤخراً.

وقال المتحدث باسم الخارجية الإيرانية، سعيد خطيب زاده، الأحد: إن "الاتهامات الموجهة لطهران بشأن استهداف السفينة الإسرائيلية لا أساس لها".

وأضاف: "لا نؤكد التقارير الإعلامية التي تقول إن حادث استهداف السفينة الإسرائيلية هو رد من المقاومة".

واعتبر زاده أن "وجود إسرائيل في أي منطقة يؤدي إلى زعزعة الأمن والاستقرار فيها".

وتعرضت سفينة إسرائيلية كانت في طريقها إلى أحد موانئ الإمارات لهجومٍ شمالي بحر العرب قبالة سواحل سلطنة عمان، الخميس الماضي، أدى لمقتل اثنين من طاقمها.

ونقلت القناة الـ13 الإسرائيلية عن مصادر قولها: إن "الهجوم على ناقلة النفط قبالة عُمان نفذته إيران بطائرة مُسيرة"، فيما قالت قناة "العالم" الإيرانية، إن الهجوم على السفينة جاء رداً على هجوم إسرائيلي أخير على مطار الضبعة في منطقة القصير بسوريا، وأدى إلى مقتل اثنين.

من جانب آخر قال زاده إن بلاده حققت "تفاهمات مهمة" خلال المفاوضات النووية في فيينا، مشيراً إلى وجود "عدد من النقاط العالقة".

وأعرب عن اعتقاده بأن "الفرص ما تزال قائمة للوصول إلى تفاهم في فيينا بشأن العودة للاتفاق النووي".

وانطلقت مفاوضات غير مباشرة، بداية أبريل الماضي، بالعاصمة النمساوية فيينا بين ​الولايات المتحدة​ وإيران، يتوسط فيها الأوروبيون وبقية الموقعين على الاتفاق المبرم عام 2015، بهدف منع طهران من تطوير سلاح نووي.

مكة المكرمة