"إسرائيل" تبني جداراً عازلاً على حدود الأردن

المطار الجديد يؤثر سلباً على السلامة الجوية للأردن

المطار الجديد يؤثر سلباً على السلامة الجوية للأردن

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 19-05-2018 الساعة 14:03


استكملت سلطات الاحتلال الإسرائيلية بناء جدار أمني عازل على حدودها مع الأردن بارتفاع 26 متراً، قرب مدينة "إيلات" جنوبي الأراضي الفلسطينية المحتلة، بعد عامين من إطلاق المشروع بهدف "حماية مطار عساف رامون"، المتوقّع تدشينه الشهر المقبل.

ودفعت سلطات الاحتلال بقوة في الأعوام السابقة نحو إنشاء مطار عساف رامون، المعروف أيضاً باسم تمناع، في إيلات، بمحاذاة مطار الملك الحسين في محافظة العقبة جنوبي البلاد، رغم معارضة هيئة الطيران المدني الأردني للمشروع؛ لما يشكّله من انتهاك للسيادة الأردنية.

وأعلن مسؤول في جيش الاحتلال، في بيان، أمس الجمعة، أن "إسرائيل" أنهت بناء جزء من سياجها الحدودي من الجهة الشرقية مع الأردن، وتبني حالياً غلافاً دفاعياً فريداً من نوعه حول مطار مدنيّ جديد في "إيلات"، ما يشكّل "شبكة" لحمايتها من الصواريخ.

اقرأ أيضاً :

قمّة إسطنبول تطالب بلجنة تحقيق وقوة حماية دوليتين بفلسطين

وبيّن المسؤول أن "الحدود الشرقية لدولة إسرائيل هادئة نسبياً مع الأردن"، الذي ترتبط معه بمعاهدة سلام.

وتابع: "من أجل التشغيل السليم للمطار يتطلّب ذلك بناء غلاف دفاعي حول المطار على طول الحدود الشرقية للأردن، يتضمّن شبكة أسيجة بارتفاع 26 متراً مضادّة للصواريخ، هي الأولى من نوعها، وهي من اختراع وحدة الهندسة في الجيش الإسرائيلي"، وتكلفتها نحو 60 مليون شيكل، أي نحو 17 مليون دولار.

وبنت "إسرائيل"، خلال العامين الماضيين، جداراً بطول 34 كيلومتراً على الحدود مع الأردن بارتفاع 6 أمتار، ثلاثة أمتار منها مبنيّة بالأسمنت، بتكلفة إجمالية بلغت 288 مليون شيكل، أي نحو 82 مليون دولار، وفق المصدر نفسه.

وقال رئيس وزراء الاحتلال، بنيامين نتنياهو: "إن السياج الجديد هو استمرار للسياج الذي بُني على طول الحدود المصرية، ومنع دخول المهاجرين غير الشرعيين إلى إسرائيل والحركات الإرهابية المختلفة".

وأوضحت سلطة المطارات أن "المطار الجديد هو أول مطار دولي وداخلي يشكّل البوابة الجوية الجنوبية لإسرائيل، وسيخدم بالأساس السياحة الداخلية والدولية لمدينة إيلات، ومواقع الترفيه السياحية في الجنوب مثل البحر الميت".

وأضافت سلطة المطارات: "خُطّط في المطار مسار إقلاع وهبوط طوله 3600 متر، بحيث يمكّن من إقلاع طائرات كبيرة الحجم، ويخدم نحو 1.8 مليون مسافر سنوياً بمستوى عالٍ".

ومن المتوقَّع أن يُفتتح المطار ما بين نهاية عام 2018 وبداية عام 2019.

وكانت الحكومة الأردنية سجّلت، قبل ما يقرب 3 أعوام، شكوى دولية لدى هيئة تنظيم الطيران المدني الدولي تعارض إنشاء المطار الإسرائيلي، وعلى الرغم من هذه الشكوى تم بناء المطار.

ويؤثّر موقع المطار سلبياً على النواحي العملياتية والفنية والسلامة الجوية في الأردن، وعلى القدرة الاستيعابية لمطار الملك حسين الدولي في محافظة العقبة، بأقصى الجزء الجنوبي من المملكة الأردنية.

مكة المكرمة