"إسرائيل" تعلن إيقاف صفقة لنقل النفط الإماراتي لأوروبا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/xarjd1

الاتفاقية وقعت في أكتوبر 2020

Linkedin
whatsapp
الجمعة، 17-12-2021 الساعة 08:53

ما سبب إيقاف الصفقة؟

خشية من التسبب في التلوث لـ"إسرائيل". 

متى وقعت الاتفاقية؟

في أكتوبر 2020. 

أعلنت "إسرائيل"، أمس الخميس، أنها أوقفت صفقة بين شركتين إسرائيلية وأخرى إسرائيلية - إماراتية، لنقل النفط من الخليج إلى أوروبا عبر خليج مدينة إيلات (جنوب).

وقالت وزيرة حماية البيئة الإسرائيلية تامار زاندبرج، في بيان نشر على صفحتها الرسمية بموقع "تويتر": "منعنا دخول عشرات ناقلات النفط إلى خليج إيلات".

وأضافت: "إسرائيل لن تصبح جسراً للتلوث في عصر الأزمة المناخية".

وسبق أن أعلنت وزارة حماية البيئة الإسرائيلية، في يوليو الماضي، إرجاء تنفيذ اتفاق لنقل النفط من الإمارات إلى "إسرائيل"، وتجميده مؤقتاً، قبل أن يأتي الإعلان الأخير بإيقافه نهائياً.

والاتفاق الذي أعقب إقامة علاقات دبلوماسية بين "إسرائيل" والإمارات العام الماضي، ووُقِّع في أكتوبر 2020، يرمي إلى نقل نفط الخليج بواسطة السفن إلى ميناء إيلات على البحر الأحمر، ثم عبر خط أنابيب يمر بالأراضي الإسرائيلية إلى ميناء عسقلان على البحر المتوسط، ليتم شحنه بعد ذلك إلى أوروبا.

ويضم الاتفاق طرفين هما: شركة "أوروبا-آسيا بايبلاين" الحكومية الإسرائيلية، وشركة "ميد ريد لاند بريدج" الإماراتية الإسرائيلية.

لكن نشطاء حذَّروا من الأخطار المحتملة التي يشكلها هذا المشروع على الشعاب المرجانية في شمالي البحر الأحمر قبالة ساحل إيلات.

ولجأت جمعيات بيئية إسرائيلية إلى المحاكم للطعن فيه، مشيرة إلى مخاطر حدوث تسربات نفطية قد تكون آثارها مدمرة، مع توقع نقل عشرات ملايين الأطنان من النفط الخام عبر "إسرائيل" كل عام.

كما شهدت مدن إسرائيلية في الأشهر الماضية، تظاهرات شارك فيها المئات من الإسرائيليين بهدف المطالبة بإلغاء اتفاق نقل نفط الإمارات عبر الأراضي المحتلة.

جدير بالذكر أن الإمارات والبحرين وقعتا اتفاقي تطبيع للعلاقات مع "إسرائيل"، في الخامس عشر من سبتمبر 2020.