"إسرائيل" تعيد اعتقال صاحب أشهر قضية إضراب عن الطعام

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6zqP2e

"إسرائيل" تعتقل في سجونها أكثر من 6500 فلسطيني

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 25-02-2019 الساعة 16:41

اعتقل جيش الاحتلال الإسرائيلي، اليوم الاثنين، القيادي في حركة الجهاد الإسلامي خضر عدنان، من منزله في بلدة عرّابة قرب مدينة جنين شمالي الضفة الغربية بفلسطين المحتلة.

وذكرت وكالة الأناضول التركية أن قوة عسكرية إسرائيلية دهمت بلدة عرابة واقتحمت منزل عدنان واعتقلته.

ويعتبر القيادي الفلسطيني صاحب أشهر قضية إضراب عن الطعام في السجون الإسرائيلية‎، وقد استمرت أكثر من شهرين وانتهت بالإفراج عنه.

وأطلق سراح عدنان منتصف نوفمبر 2018، بعد إضراب مفتوحٍ عن الطعام استمر 58 يوماً رفضاً للاعتقال الإداري.

واتبع الأسير خضر عدنان موسى سياسة الإضراب المفتوح عن الطعام في سجون الاحتلال، رفضاً لسياسة الاعتقال الإداري.

ويحظى عدنان برمزية كبيرة لدى الفلسطينيين، منذ إضرابه عن الطعام مدة 67 يوماً، عام 2012، قبل أن ينهيه باتفاق قضى بالإفراج عنه وقتها.

ويشار إلى أن عدنان اعتقل فيما بعد مرات عدة خاض خلالها إضراباً عن الطعام، وهو ما يتسبب بإيذاء صحته.

والاعتقال الإداري هو قرار توقيف دون محاكمة، لمدة تتراوح بين شهر وستة أشهر، يجدد بشكل متواصل لبعض الأسرى، وتتذرع دولة الاحتلال بوجود ملفات "سرية أمنية" بحق المعتقل.

الجدير ذكره أن "إسرائيل" تعتقل في سجونها أكثر من 6 آلاف و500 فلسطيني، أغلبهم من سكان الضفة الغربية، وفقاً لإحصاءات فلسطينية رسمية.

مكة المكرمة