إصابات بقصف حوثي جديد.. الرياض تخفق في حماية مطار أبها

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/g4Pk1e

كثّف الحوثيون من هجماتهم الجوية على منشآت ومدن سعودية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 02-07-2019 الساعة 08:23

قال التحالف العربي في اليمن، فجر اليوم الثلاثاء، إن مليشيات الحوثيين استهدفت عبر "هجوم إرهابي" بطائرة مسيرة مطار "أبها" جنوبي السعودية، ما أسفر عن إصابة 8 سعوديين وهندي، في إخفاق سعودي جديد بحماية المطار.

وهذا ثالث استهداف يعلن عنه التحالف خلال 3 أسابيع، حيث سبق أن أقر، في 12 يونيو الماضي، و23 من الشهر ذاته، بهجمات مماثلة من جانب الحوثيين، بينما أعلنت الجماعة عن 4 هجمات خلال شهر على المطار.

وفي وقت سابق فجر اليوم، قال الحوثيون إنهم استهدفوا "مرابض حربية" بالمطار السعودي، ما أدى لتعطل حركة الملاحة، بينما أكدت فضائية العربية السعودية استئناف الرحلات في وقت لاحق بشكل اعتيادي.

وفي بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية الرسمية (واس)، أوضح العقيد تركي المالكي، المتحدث باسم قوات التحالف الذي تقوده الرياض، أنه عند 12:35 بالتوقيت المحلي "وقع هجوم إرهابي بمطار أبها الدولي".

واتهم متحدث التحالف الحوثيين بالقيام بالهجوم، مشيراً إلى أن المطار "يمر من خلاله يومياً آلاف المسافرين المدنيين".

وذكر أن الإصابات جميعها مستقرة مبدئياً، ونُقلوا جميعاً إلى المستشفيات المتخصصة.

وأضاف أن الحوثيين أعلنوا عبر إعلامهم عن "هذا العمل الإرهابي باستخدام طائرة مسيرة".

وأكد أن "استمرار مثل هذه الأعمال الإرهابية وبقدرات نوعية متقدمة يثبت تورط النظام الإيراني بدعم المليشيا الحوثية"، وعادة ما تنفي إيران تلك التهم.

ونقلت فضائية العربية لقطات بث مباشر لمطار أبها، مشيرة لانتظام الحركة والملاحة.

وسبق أن أعلن التحالف استهدافين حوثيين لمطار "أبها"، خلال نحو شهر؛ الأول في 12 يونيو، عبر "مقذوف" أطلقته جماعة "الحوثي"، وتبنت الأخيرة الهجوم، وقالت إنها قصفت المطار بصاروخ "كروز".

والثاني في 23 من الشهر ذاته، حيث أقر التحالف باستهداف المطار السعودي مجدداً من قبل جماعة "الحوثي"، ما أسفر عن مقتل مقيم سوري وإصابة 21 آخرين.

وبخلاف إعلاني التحالف، أعلن الحوثيون، في 26 يونيو، استهداف مطاري "أبها" و"جيزان" السعوديين جنوبي المملكة، ولم يؤكده التحالف، ليصبح الهجوم الجديد هو الرابع من نوعه على مطار أبها بحسب إعلان الحوثيين.

وفي الآونة الأخيرة كثّف الحوثيون من هجماتهم الجوية على منشآت ومدن سعودية.

ومنذ مارس 2015، يدعم تحالف عسكري عربي تقوده السعودية القوات الحكومية اليمنية في مواجهة الحوثيين، في حرب خلفت أزمة إنسانية حادّة هي الأسوأ في العالم، وفقاً لوصف سابق للأمم المتحدة. 

مكة المكرمة