إصابة 79 فلسطينياً في مواجهات مع قوات الاحتلال جنوبي الضفة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7XVJ2J

تستخدم قوات الاحتلال العنف المفرط لتفريق الفلسطينيين

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 06-02-2020 الساعة 16:34

أصيب 79 فلسطينياً بجراح وحالات اختناق؛ خلال مواجهات مع جيش الاحتلال الإسرائيلي، الخميس، في بلدة بيت جالا بمحافظة بيت لحم، جنوبي الضفة الغربية.

وقالت جمعية الهلال الأحمر الفلسطيني، في بيان صحفي، إن طواقمها تعاملت مع أربعة مصابين بالرصاص المطاطي، أحدها بالرأس، و75 مصاباً بحالات اختناق، إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع، غالبيتهم أطفال، خلال المواجهات التي اندلعت في بلدة بيت جالا.

وبحسب وكالة "الأناضول" قال شهود عيان إن مواجهات اندلعت في بلدة بيت جالا؛ بين عشرات الشبان وقوة من جيش الاحتلال داهمت البلدة.

وأضاف الشهود أن جيش الاحتلال استخدم الرصاص المطاطي وقنابل الغاز المسيل للدموع لتفريق الشبان.

واندلعت المواجهات إثر اقتحام جيش الاحتلال الإسرائيلي للبلدة، وتفتيش منازل ومحال تجارية، ومصادرة أجهزة تسجيل كاميرات مراقبة.

وأوضح الشهود أن القوات صادرت مركبة فلسطينية خلال العملية.

وقال مسعفون ميدانيون إنهم قدموا العلاج ميدانياً لعشرات المصابين بالرصاص المطاطي، وبحالات اختناق إثر استنشاقهم الغاز المسيل للدموع.

ويفصل الجدار "الإسرائيلي" البلدة عن مدينة القدس المحتلة، حيث أصيب فجراً 12 جندياً من جيش الاحتلال الإسرائيلي، إثر حادث دهس وقع في المدينة.

وذكرت قناة "كان" الرسمية، نقلاً عن نجمة داوُد الحمراء (جمعية إسعاف إسرائيلية)، بأنّ إحدى الإصابات خطيرة، في حين وصفت أخرى بالمتوسطة، وأن باقي الإصابات طفيفة، مشيرة إلى أنّ هناك شبهات بوجود خلفية "قومية" لحادث الدهس.

وتعيش الأراضي الفلسطينية أوضاعاً ساخنة بعد كشف إدارة الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، عن "صفقة القرن" لتسوية الصراع الفلسطيني-الإسرائيلي، وتضمنت انحيازاً كاملاً للدولة العبرية على حساب الحقوق التاريخية للفلسطينيين.

وتنص خطة ترامب للسلام على جعل القدس عاصمة موحدة لـ"إسرائيل"، والاعتراف بيهودية الدولة العبرية، ما يعني ضمنياً شطب حق عودة اللاجئين الفلسطينيين إلى ديارهم التي هجروا منها عام 1948.

مكة المكرمة