إطلاق نار على مسجد بعد مقتل 3 أشخاص وإصابة 5 بهولندا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LXARjx

الشرطة: التحقيقات مستمرة بحادث إطلاق النار

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 18-03-2019 الساعة 14:12

وقت التحديث:

الاثنين، 18-03-2019 الساعة 20:56

أعلنت الشرطة الهولندية اعتقال منفذ عملية إطلاق النار في مدينة أوتريخت (وسط)، التي راح ضحيتها 3 أشخاص وأصيب 5 آخرون.

وأكد قائد الشرطة شرطة أوتريخت هوية المعتقل وهو التركي كوكمان تانيش.

من جانبها قالت أسرة "تانيش" إن الهجوم المسلح استهدف قريباً له في الترام بسبب "مشاكل عائلية".

جاء ذلك وفق ما نقله الإعلام الهولندي المحلي عن أسرة "كوكمان تانيش"، التي أوضحت أنه أطلق النار على قريب له في الترام، ومن ثم على أشخاص أرادوا مساعدة المستهدف.

وأشارت إلى أن "تانيش" يعاني مشاكل نفسية، ومثل أمام قاض في إحدى المحاكم قبل أسبوعين لمحاولته اغتصاب سيدة.

بدورها قالت مصادر في الشرطة الهولندية إنها تدرس احتمالات لا تتعلق بالإرهاب. مبينة أن الواقعة قد تكون ناجمة عن "مشاكل عائلية"، بحسب الإعلام الهولندي.

وفي السياق نفسه، ذكرت الأسرة أن "تانيش" لا يتواصل مع والده في تركيا منذ سنوات طويلة، مشيرة إلى أن والديه مطلقان، فيما تزوج أبوه من امرأة أخرى بعد طلاقه من والدته.

ووقع الحادث في تمام الساعة 10:45 صباحاً، وذلك في إحدى عربات ترام المدينة بالقرب من ميدان 24 أكتوبر.

وبالتزامن مع الحادث، أطلق مجهولون النار على أحد المساجد القريبة من موقع الحادث في "أوتريخت"، بحسب وسائل إعلام محلية.

وذكرت صحيفة "De Telegraaf" الهولندية أن جميع المساجد في المدينة التي وقع بها الهجوم أُغلقت كإجراء احترازي.

وأضافت- نقلاً عن متحدث باسم مسجد "أولو"، أكبر مسجد في أوتريخت-: "لقد فعلنا ذلك بالتشاور مع الشرطة".

وحول ملابسات الحادث، قالت الشرطة الهولندية إن السلطات طوقت ميداناً في محطة للترام بوسط المدينة، في حين انتشرت خدمات الطوارئ بالمكان. كما دعت الشرطة المارة إلى الابتعاد عن المنطقة، من أجل إفساح المجال للمسعفين وأفراد الشرطة لأداء أعمالهم.

وقالت الشرطة على حسابها بموقع تويتر: "حادث إطلاق نار.. هناك تقارير عن عدة جرحى.. حادث إطلاق نار داخل ترام.. لقد تم إرسال عدة مروحيات لتقديم المساعدة"، مرجحة أن يكون "عملاً إرهابياً".

وذكرت صحيفة "ألخمين داخبلاد" المحلية أن الشرطة، وضمن ذلك وحدة مكافحة الإرهاب، استُدعيت إلى موقع إطلاق النار، في المدينة التي تعد رابع كبرى المدن الهولندية من حيث الكثافة السكانية.

وانتشرت قوات الأمن بمكان الحادث، في محاولة لمطاردة المسلح الذي هرب، وفقاً لصحيفة "ميرور" البريطانية. في حين أكدت الشرطة أن التحقيقات مستمرة بحادث إطلاق النار، وأنها تأخذ في الحسبان احتمال أن يكون الدافع "إرهابياً".

وعلى وسائل التواصل الاجتماعي، انتشرت صور تُظهر توقف الترام في منتصف تقاطع، محاطاً بمركبات خدمات الطوارئ. ولم تتضح بعدُ طبيعة الهجوم، أو دوافع منفّذه.

وقال جيمي دي كوستر، الذي يعيش في مكان قريب من الواقعة، لـ"آر تي في أوتريخت"، إن عدة طلقات أُطلقت، ورأى امرأة مستلقية على الأرض وهي تصرخ: "لم أفعل أي شيء".

وأضاف: "كنت عائداً من عملي للتو عندما حدث ذلك". وتابع: "أنا أقف عند إشارات المرور في ساحة 24 أكتوبر، وأرى امرأة مستلقية، وأعتقد أن عمرها يتراوح بين 20 و35 عاماً".

ومضى يقول: "في تلك اللحظة، سمعت طلقات ناريةً ثلاث مرات، هرول أربعة رجال بسرعة نحو المرأة، وحاولوا جرها بعيداً ثم سمعت طلقات رصاص مرة أخرى".

ويأتي هذا الحادث بعد ثلاثة أيام من هجوم إرهابي على مسجدين في مدينة كرايست تشريش النيوزيلندية، الجمعة الماضي، راح ضحيته أكثر من 50 قتيلاً وعشرات الجرحى.

مكة المكرمة