إعدام 3 معتقلين سياسيين في مصر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Gd7dZX

اثنان من بين المعدمين طلاب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 07-02-2019 الساعة 17:05

ذكرت شبكة "رصد"، اليوم الخميس، أن السلطات المصرية نفّذت حكم الإعدام بحق 3 معتقلين سياسيين، في قضية مقتل نجل مستشار بمحكمة استئناف القاهرة، في منطقة حي الجامعة بالمنصورة.

وقالت الشبكة في خبر عاجل عبر تغريدة بحسابها في "تويتر": إن الثلاثة هم "أحمد ماهر هنداوي، وهو طالب بكلية الهندسة، والمعتز بالله غانم، وهو طالب بكلية التجارة، وعبد الحميد عبد الفتاح متولي، صاحب شركة كمبيوتر"، دون تفاصيل أخرى.

وتعود أحداث القضية إلى شهر أغسطس 2014، حين تعرّض محمد محمود السيد، نجل المستشار محمود السيد المورلي، رئيس محكمة استئناف القاهرة، لإطلاق نار، وهو ما أدى إلى مقتله فوراً.

وكان المجني عليه تعرض لإطلاق النار داخل كراج منزله في منطقة حي الجامعة بالمنصورة، أثناء استعداده للخروج مع والده، ما تسبّب بمقتله في الحال، بعد أن ترصد له المتهمون، وفق ما ذكرت صحيفة الأهرام المصرية.

وفي يوليو 2016، أصدرت محكمة جنايات المنصورة حكماً بالإعدام شنقاً بحق خمسة متهمين، قالت إنهم ينتمون لـ"جماعة الإخوان المسلمين"، بينهم الثلاثة الذين نُفّذ الحكم بإعدامهم اليوم.

والهنداوي طالب بالفرقة الثالثة بكلية الهندسة، وتم القبض عليه في مطار القاهرة أثناء سفره للخارج، أمّا متولي (42 عاماً)، فهو صاحب شركة كمبيوتر، ومتهم بالتحريض والتمويل لعملية الاغتيال.

في حين اتُّهم غانم، الطالب بكلية التجارة بجامعة المنصورة، بأنه مشارك في العملية. كما شمل الحكم اثنين آخرين وُجّهت لهما اتهامات "القتل العمد مع سبق الإصرار والترصد، وإنشاء وتأسيس جماعة إرهابية (..) وحيازة وإحراز سلاح ناري وذخائر".

وتنتقد مؤسسات حقوقية دولية أوضاع حقوق الإنسان بمصر، في ظل تصاعد موجة الإعدامات والاعتقالات السياسية بعد وصول عبد الفتاح السيسي إلى منصب رئيس الجمهورية عقب انقلاب نفذّه مع الجيش، منتصف 2013.

مكة المكرمة