إعلام عبري: مصر تدعو "إسرائيل" وحماس لإبرام صفقة تبادل

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/8ZjKnm

حماس تحتفظ بجنود إسرائيليين في غزة منذ حرب 2014

Linkedin
whatsapp
الخميس، 27-05-2021 الساعة 09:05
- كم عدد الأسرى الإسرائيليين بحوزة "حماس"؟

4، بينهم جنديان أُسرا في الحرب على غزة 2014.

- ماذا قال وزير الجيش الإسرائيلي بعد العدوان الأخير على غزة؟
"إعادة إعمار غزة مرهون بتسوية قضية الأسرى الإسرائيليين".

قالت وسائل إعلام عبرية إن مصر وجهت دعوة إلى "إسرائيل" وحركة "حماس" الفلسطينية للبدء بمفاوضات لإبرام صفقة لتبادل الأسرى، وذلك بعد نحو أسبوع من وقف العدوان الإسرائيلي على غزة.

وذكرت قناة "كان 11" الرسمية أن مصر نقلت مقترحاً إلى الأطراف الثلاثة، ومن بينها السلطة الفلسطينية، لعقد محادثات في القاهرة حول عدة محاور، منها محاولة التوصل إلى وقف إطلاق نار طويل الأمد بين "إسرائيل" وفصائل المقاومة، والتوصل إلى صفقة تبادل أسرى، إضافة إلى خطة إعادة إعمار غزة.

ولدى حماس 4 جنود إسرائيليين بينهم جنديان أُسرا خلال الحرب على غزة صيف عام 2014، ولا يعرف مصيرهما أو وضعهما الصحي، إضافة إلى اثنين آخرين دخلا غزة في ظروف غير واضحة خلال السنوات الماضية.

وأكد وزير الجيش الإسرائيلي، بيني غانتس، في أكثر من مناسبة بعد نهاية العدوان الأخير، أن ملف إعادة إعمار غزة مرهون بتسوية قضية الأسرى الإسرائيليين في القطاع.

وفي هذا الإطار ذكرت صحيفة "يديعوت أحرونوت" (خاصة) أن وفداً مصرياً عقد خلال الأيام الأخيرة اجتماعات في "إسرائيل" ورام الله وغزة، لمناقشة المقترح المصري.

وأشارت إلى أنه "من المتوقع أن تجرى المحادثات بين "إسرائيل" والفلسطينيين بالقاهرة بشكل غير مباشر عبر الوسيط المصري"، كاشفة أنه في حال سفر الوفد الإسرائيلي فسوف يترأسه رئيس مجلس الأمن القومي، مئير بن شبات.

أما إذاعة الجيش الإسرائيلي فقد أوردت خبراً مفاده أن وفداً إسرائيلياً مصغراً سيسافر إلى القاهرة مطلع الأسبوع المقبل بغية الدفع قدماً باتفاق وقف إطلاق النار وإعادة إعمار القطاع.

وكشف رئيس المكتب السياسي لحركة حماس، إسماعيل هنية، أنه سيتوجه على رأس وفد من حركته إلى العاصمة المصرية القاهرة قريباً؛ لبحث عدة ملفات منها "إعمار غزة، والوحدة الوطنية، وتعزيز صمود الفلسطينيين، وكف يد الاحتلال (إسرائيل) عن القدس والمسجد الأقصى".

جاء ذلك بعد يوم من إعلان الناطق باسم الحركة حازم قاسم، أن وفداً برئاسة هنية سيزور القاهرة خلال الأيام المقبلة، بعد تلقي دعوة من مصر.

وكانت الأوضاع في الأراضي الفلسطينية قد تفجرت منذ 13 أبريل الماضي بسبب اعتداءات "وحشية" ترتكبها شرطة "إسرائيل" ومستوطنوها في المسجد الأقصى وحي "الشيخ جراح" بالقدس في محاولة لإخلاء 12 منزلاً فلسطينياً وتسليمها لمستوطنين، في تهجير قسري.

وبعد 11 يوماً من العدوان الإسرائيلي، بدأ سريان وقف إطلاق النار في قطاع غزة بين "إسرائيل" والفصائل الفلسطينية، إذ أعلن الجانبان قبولهما مقترحاً مصرياً لوقف إطلاق النار، دخل حيز التنفيذ فجر 21 مايو 2021.

وأسفر العدوان الإسرائيلي على الأراضي الفلسطينية عن 287 شهيداً (معظمهم في غزة)، بينهم 69 طفلاً و40 سيدة و17 مسناً، بجانب أكثر من 8900 مصاب، مقابل مقتل 13 إسرائيلياً وإصابة المئات، خلال رد الفصائل في غزة على العدوان بإطلاق صواريخ على "إسرائيل".

مكة المكرمة