إقالة أكثر من 2700 شخص في تركيا لصلتهم بـ"الإرهاب"

لصلتهم بجماعة غولن التي حاولت الانقلاب على الحكم بتركيا

لصلتهم بجماعة غولن التي حاولت الانقلاب على الحكم بتركيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 24-12-2017 الساعة 16:21


قالت السلطات التركية، الأحد، إنها فصلت 2756 شخصاً من أعمالهم في مؤسسات حكومية، من بينهم جنود ومعلمون وموظفو وزارات؛ وذلك بسبب صلات تربطهم بتنظيمات "إرهابية".

وجاء في مرسوم نشرته الجريدة الرسمية، أن صلات اتضحت بين المفصولين وجماعات وكيانات إرهابية "تعمل ضد الأمن القومي".

وأُلقي القبض على نحو 50 ألف شخص منذ محاولة انقلاب في يوليو العام الماضي، كما أُصدرت قرارات إقالة أو إيقاف عن العمل بحق نحو 150 ألفاً آخرين، ومن بينهم جنود وأفراد في الشرطة ومعلمون وموظفون حكوميون بسبب صلات بينهم وبين حركة فتح الله غولن، رجل الدين المقيم بالولايات المتحدة.

اقرأ أيضاً:

تركيا تفرج عن صحفية ألمانية متهمة بنشر دعاية "إرهابية"

وتتهم الحكومة غولن بتدبير محاولة الانقلاب الفاشل بتركيا في يوليو 2016.

وتقول إن الإجراءات التي تتخذها ضرورية؛ بسبب هذه المحاولة التي راح ضحيتها 240 شخصاً.

وبعد المحاولة الانقلابية، أعلنت الحكومة التركية حالة الطوارئ ومدَّدتها خمس مرات، كان آخرها في أكتوبر 2017.

ويعيش غولن في ولاية بنسلفانيا الأمريكية منذ عام 1999، ونفى عن نفسه الاتهام بمحاولة الانقلاب.

مكة المكرمة