اتفاق قطري سعودي لتكليف مبعوثين لبحث حل الأزمة الخليجية

أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني

أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 09-09-2017 الساعة 01:12


جرى اتصال هاتفي بين أمير دولة قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان؛ لبحث إنهاء الأزمة الخليجية، هو الأول من نوعه منذ بداية الأزمة قبل نحو ثلاثة أشهر.

وبحسب ما أوردته وكالة الأنباء القطرية الرسمية "قنا"، فإن الاتصال الهاتفي جاء بناء على تنسيق من الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وذكرت الوكالة أن أمير قطر الشيخ تميم بن حمد أكد خلال الاتصال الهاتفي حل الأزمة بالجلوس إلى طاولة الحوار؛ لضمان وحدة مجلس التعاون.

وأشارت إلى أن الشيخ تميم وافق على طلب ولي العهد السعودي بتكليف مبعوثين لبحث الأمور الخلافية بما لا يتعارض مع سيادة الدول.

من جانبها، ذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن الأمير محمد بن سلمان ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع، رحب بالجلوس على طاولة الحوار لحل الأزمة الخليجية.

وأفادت الوكالة بأنه "سيتم إعلان التفاصيل لاحقاً بعد أن تنتهي المملكة العربية السعودية من التفاهم مع دولة الإمارات العربية المتحدة ومملكة البحرين وجمهورية مصر العربية".

من جهة أخرى، تلقى أمير قطر الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، مساء الجمعة، اتصالاً هاتفياً من الرئيس دونالد ترامب رئيس الولايات المتحدة الأمريكية.

وبحسب وكالة الأنباء القطرية الرسمية، فقد تم خلال الاتصال "بحث مستجدات الأزمة الخليجية وانعكاساتها وتداعياتها على المنطقة بأكملها، بالإضافة الى استعراض الموقف الأمريكي والمواقف الدولية تجاهها والداعية إلى ضرورة حلها بالحوار والطرق الدبلوماسية؛ حفاظاً على أمن واستقرار المنطقة وسلامة شعوبها".

كما أكد الجانبان ضرورة مواصلة جهود البلدين ودعمهما للجهود الإقليمية والدولية المبذولة في محاربة الإرهاب والتطرّف بصوره وأشكاله كافة أياً كان مصدره ومهما كانت مسبباته.

مكة المكرمة