ارتفاع عدد ضحايا قصف مستشفى بأفغانستان إلى 22 قتيلاً

أوقع القصف الأمريكي 22 قتيلاً من بينهم 12 من العاملين بالمنظمة

أوقع القصف الأمريكي 22 قتيلاً من بينهم 12 من العاملين بالمنظمة

Linkedin
whatsapp
الاثنين، 05-10-2015 الساعة 08:18


أعلنت منظمة "أطباء بلا حدود" ارتفاع عدد ضحايا القصف الذي تعرض له مستشفى تديره في مدينة قندوز شمالي أفغانستان، أول أمس السبت، إلى 22 قتيلاً.

وذكرت المنظمة، في بيان لها الأحد، أنَّ "قصف قوات التحالف للمستشفى أوقع 22 قتيلاً، بينهم 12 من العاملين في المنظمة، إضافة لمقتل 10 جرحى كانوا يتلقون العلاج بينهم ثلاثة أطفال".

وجدَّدت مطالبتها بفتح تحقيق شفاف حول الحادث من قبل هيئة دولية مستقلة، كما نفت المنظمة تصريحات أطلقها مسؤولون أفغان وأمريكيون بوجود عناصر من حركة طالبان في المستشفى.

وكانت المنظمة ذكرت عقب الحادث أن "المستشفى تعرض لقصف متقطع على مدار 30 دقيقة في حدود الساعة 02.15 فجراً، حيث كان يضم المبنى لحظة الهجوم 105 من المرضى، إضافة إلى 80 موظفاً محلياً وأجنبياً يعملون لديها".

وقال شهود عيان إن طائرات أمريكية قصفت المستشفى، حيث اشتعلت النيران فيه من جراء القصف، وإن عدداً كبيراً من الأشخاص ظلوا محاصرين بداخله.

من جهته، أوضح العقيد براين تريبوس، المتحدث باسم القوات الأمريكية العاملة في أفغانستان، أن الغارة الجوية المنفذة من قبل قوات التحالف، ربما طالت المستشفى، مشيراً إلى أن تحقيقاً يجري بهذا الخصوص.

مكة المكرمة