استمرار التوتر.. الصين تلغي محادثات أمنية مع أمريكا

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LWqEnz

ليس واضحاً ما إذا كان سيُعاد تحديد موعد للاجتماع أم لا

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 01-10-2018 الساعة 10:13

قال مسؤول أمريكي كبير إن الصين ألغت اجتماعاً أمنياً مع وزير الدفاع الأمريكي، جيم ماتيس، بعد أيام من قول مسؤول صيني كبير إنه لا يوجد ما يدعو للذعر بشأن التوتّرات بين البلدين.

وبيّن المسؤول، الذي طلب عدم نشر اسمه، لوكالة "رويترز"، أمس الأحد، أنه "ليس واضحاً بعد ما إذا كان سيعاد تحديد موعد للاجتماع أم لا".

وذكر المسؤول أنه "ليس من الواضح ما إذا كان الإلغاء بسبب الخلافات العديدة بين بكين وواشنطن بشأن قضايا مثل مبيعات الأسلحة والنشاط العسكري في بحر الصين الجنوبي ومياه أخرى حول الصين".

وكانت صحيفة "نيويورك تايمز" أول من أورد نبأ إلغاء المحادثات.

وتخوض الصين والولايات المتحدة أيضاً حرباً تجارية متصاعدة شهدت جولات من فرض رسوم جمركية على واردات كلٍّ منهما.

وقال المسؤول: إن "التوتّر يتصاعد ويمكن أن يمثّل خطراً على الجانبين".

وكانت مصادر في بكين ذكرت أن الاجتماع الأمني قد لا يحدث بسبب توتر العلاقات بين البلدين.

وألغت الصين، السبت 22 سبتمبر، المحادثات التجارية المقبلة مع الولايات المتحدة، وقالت إنها لن ترسل نائب رئيس وزرائها، ليو خه، إلى واشنطن.

ونشأ الصراع التجاري بين أمريكا والصين بعدما فشلت عدة جولات من المحادثات في معالجة شكاوى أمريكية بشأن سياسات الصين الصناعية وصعوبة دخول سوقها، وعجز تجاري أمريكي قيمته 375 مليار دولار، ما جعل واشنطن تفرض العديد من الضرائب على بكين، لتردَّ الأخيرة بمثلها.

مكة المكرمة