اشتية: نسعى مع قطر وأوروبا لمعالجة أزمة كهرباء غزة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/VbEWM1

اشتية خلال لقائه المسؤول الأوروبي

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 17-02-2021 الساعة 21:39

كيف تعمل قطر والاتحاد الأوروبي على حل مشكلة الكهرباء بغزة؟

من خلال أنبوب غاز يصل إلى محطة الكهرباء بغزة.

كم هي تكلفة أنبوب الغاز؟

قطر تمول جزءاً بمبلغ 17 مليون دولار، والاتحاد الأوروبي بـ5 ملايين دولار.

أكد رئيس الوزراء الفلسطيني محمد اشتية أن السلطة الفلسطينية تسعى مع قطر والاتحاد الأوروبي لمعالجة أزمة شح الكهرباء في قطاع غزة جذرياً.

وقال اشتية خلال لقائه، الأربعاء، بممثل الاتحاد الأوروبي في فلسطين سفن كون فون بورغسدورف برام الله: إن "اجتماعاً لجميع الأطراف سيعقد قريباً لمعالجة الموضوع".

كما بحث اشتية والمسؤول الأوروبي موضوع الغاز لتشغيل محطة كهرباء غزة، ومساهمة الاتحاد الأوروبي وقطر في توصيل الغاز إلى المحطة، بما يضمن انتظام الكهرباء في القطاع.

يشار إلى أن وزير الطاقة في دولة الاحتلال يوڤال شتاينتس أعلن، الأحد الماضي، عن التوصل إلى اتفاق حول توريد الغاز الطبيعي لمحطة توليد الكهرباء، في حين نفى الاتحاد الأوروبي صحة ذلك.

ويدور الحديث عن أنبوب من "إسرائيل" يغذي محطة توليد الكهرباء بالغاز، تمول دولة قطر الجزء المار داخل دولة الاحتلال بتكلفة تصل إلى 17 مليون دولار، فيما يمول الاتحاد الأوروبي الجزء من حدود القطاع مع "إسرائيل" إلى المحطة، بنحو 5 ملايين دولار.

وتعمل محطة توليد الكهرباء في غزة بالديزل، وتنتج ما بين 60 و80 ميغاواط، من أصل 140 ميغاواط طاقتها الإنتاجية الكاملة.

وتبلغ حاجة قطاع غزة من الكهرباء حوالي 500 ميغاواط، يتوفر منها 210 ميغاواط فقط، 120 منها من "إسرائيل"، و30 من مصر.

ويعاني قطاع غزة بشدة؛ حيث يعيش أكثر من مليوني فلسطيني في أوضاع اقتصادية ومعيشية متردية للغاية، من جراء الحصار الإسرائيلي المتواصل منذ 2006.

مكة المكرمة