اعتقال أمير "داعش" في اليمن بعملية مشتركة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gMxZRW

صور بثتها وسائل إعلام سعودية للعملية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 26-06-2019 الساعة 08:55

ذكر التحالف السعودي الإماراتي في اليمن، أمس الثلاثاء، أن قوات سعودية خاصة أسرت أمير فرع تنظيم الدولة باليمن، وذلك بدعم من قوات أمريكية.

وقال التحالف، في بيان نقلته وكالة الأنباء السعودية (واس)، إنه جرى اعتقال الأمير "الملقب بأبو أسامة المهاجر، والمسؤول المالي للتنظيم، وعدد من أعضاء التنظيم المرافقين له.. وذلك في 3 يونيو 2019".

وبينت الوكالة أن العملية أسفرت كذلك عن "مصادرة عدد من الأسلحة والذخيرة، أجهزة لابتوب وكمبيوتر، مبالغ مالية بمختلف العملات، أجهزة إلكترونية، أجهزة (تتبع) جي.بي.إس، وأجهزة اتصال وغيرها من المقبوضات".

وقال العقيد الركن تركي المالكي إن القوات الخاصة السعودية ونظيرتها اليمنية نفذتا العملية بنجاح.

وأضاف أن التحالف اعتقله بعدما أثبتت المراقبة المستمرة لأحد المنازل "وجود أمير التنظيم وأعضاء من تنظيم داعش الإرهابي"، وكذلك وجود ثلاث نساء وثلاثة أطفال لم يصب منهم أحد.

وأوضح المالكي أن العملية "تُعد ضربة موجعة لتنظيم داعش الإرهابي وبالأخص في اليمن، وتأتي استكمالاً لجهود المملكة في مكافحة الإرهاب بكافة أشكاله".

وقال مسؤول أمريكي لوكالة "رويترز"، طلب عدم نشر اسمه، إن الولايات المتحدة وفرت الدعم للعملية، لكنه لم يذكر أي تفاصيل.

وجاء في بيان للجيش الأمريكي: "نشيد بالجهود التي تبذل في جميع أنحاء العالم لمواصلة القتال ضد فروع وشبكات تنظيم الدولة الإسلامية".

وتدخل التحالف الذي تقوده السعودية والإمارات في اليمن عام 2015، في محاولة لإعادة الحكومة التي أطاحت بها قوات الحوثي المتحالفة مع إيران من العاصمة صنعاء.

ويقاتل التحالف كذلك جماعات مسلحة مثل الفرع اليمني لتنظيم القاعدة، المعروف باسم "تنظيم القاعدة في جزيرة العرب". ونفذت الولايات المتحدة هجمات بطائرات مسيرة في السنوات القليلة الماضية استهدفت أعضاء في التنظيم باليمن.

وسيطر تنظيم الدولة، الذي انبثق في الأساس عن تنظيم القاعدة، على نحو ثلث مساحة العراق وسوريا في 2014، لكنه خسر الأراضي التي سيطر عليها منذ ذلك الحين، وله فروع أخرى في اليمن وأفغانستان وأجزاء من أفريقيا.

مكة المكرمة