الأردن يدين قرار الاحتلال إغلاق "باب الرحمة" بالمسجد الأقصى

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GJXjmB

تمكن المقدسيون من إعادة فتح مصلى "باب الرحمة" في فبراير الماضي

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 17-03-2019 الساعة 12:01

أدانت وزارة الخارجية الأردنية قرار محكمة إسرائيلية في القدس المحتلة، اليوم الأحد، بإغلاق مصلى "باب الرحمة"، في المسجد الأقصى.

وطالبت الخارجية الأردنية في بيان لها السلطات الإسرائيلية بإلغاء قرار إغلاق باب الرحمة، وتحملها مسؤولية تبعات هذا القرار، مشددة على أن "الحرم القدسي لا يخضع للاختصاص القضائي الإسرائيلي". 

ووافقت محكمة "الصلح"، في القدس المحتلة، على طلب "الدولة" إغلاق المصلى ضمن قانون "مكافحة الإرهاب"، بزعم أن مجلس الأوقاف الفلسطيني "حوَّل المبنى إلى مصلى بشكل غير قانوني".

وأمهلت محكمة الاحتلال الأوقاف في القدس المحتلة 60 يوماً حتى جلسة الاستماع الرئيسية، من أجل إغلاق المصلى.

ويوم الثلاثاء الماضي، كانت المحكمة قررت عدم البت في الطلب الذي تقدم به "ممثل الدولة" الإسرائيلي لإغلاق المصلى، وقضت باستمرار فتحه 7 أيام حتى انتهاء المداولات بشأن القضية.  

وتمكن المقدسيون، في فبراير الماضي، من إعادة فتح مصلى "باب الرحمة"، إثر توترات وصِدامات مع السلطات الإسرائيلية، بعدما كانت شرطة الاحتلال أغلقته عام 2003، بعد حظر جمعية "لجنة التراث الإسلامي" التي كان لها مكتب بالمصلى.

ويتكون المصلى من قاعة كبيرة داخل أسوار الأقصى، قرب "باب الرحمة"، بمساحة 250 متراً مربعاً، وبارتفاع 15 متراً، وتعلوه غرف كانت تُستخدم مدرسة.

مكة المكرمة