الأمم المتحدة تحث الأردن على فتح الحدود للسوريين

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/GNXB9w

اللاجئون السوريون على حدود الأردن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 03-07-2018 الساعة 14:49

حث مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان بالأمم المتحدة والمفوضية السامية لشؤون اللاجئين الأردن، اليوم الثلاثاء، على فتح حدوده أمام السوريين الذين يحاولون الفرار من الصراع المتصاعد في منطقة درعا بجنوبي غربي بلادهم.

وبينت الأمم المتحدة، أمس الاثنين، أن نحو 270 ألف شخص فروا من القصف الجوي والبري في الأسبوعين الأخيرين.

وقالت ليز ثروسيل، المتحدثة باسم مكتب المفوض السامي لحقوق الإنسان، في إفادة صحفية: "ندعو الحكومة الأردنية لإبقاء حدودها مفتوحة، كما ندعو الدول الأخرى في المنطقة لتكثيف الجهود واستقبال المدنيين الفارين".

 

وأوضح أندريه ماهيسيتش، المتحدث باسم مفوضية اللاجئين، أن ما يقدر بنحو 40 ألف سوري يحتشدون بالقرب من الحدود مع الأردن، الذي يستضيف بالفعل 650 ألف لاجئ سوري مسجل.

وأكد الجيش الأردني، الثلاثاء، إبقاء الحدود مع سوريا مغلقة. 

وقال قائد المنطقة العسكرية الشمالية في القوات المسلحة الأردنية، العميد خالد المساعيد، لوكالة فرانس برس: إن "الحدود مغلقة، والجيش يتعامل بحذر شديد مع النازحين قرب الحدود؛ متحسباً لبعض المندسين لأن هناك بعض العناصر التي يمكن أن تستغل هذا الظرف لمحاولة تنفيذ أجندة خاصة".

وبين أنه "تم خلال الأيام الثلاثة الماضية إدخال 86 شاحنة كبيرة محملة بالمواد التموينية ومياه الشرب ومواد إغاثية" إلى الجنوب السوري.

وأعلنت الحكومة الأردنية، الأحد، إطلاق حملة وطنية لجمع مساعدات إنسانية، وإدخالها إلى النازحين في الجنوب السوري قرب حدود المملكة.

وأوضح المساعيد أن "الجيش يوزع مساعدات إنسانية في ثلاث نقاط على الحدود، ويقدم العلاج الطبي للنازحين". وتتضمن المساعدات مواد غذائية أساسية ومياهاً للشرب ومواد إغاثية.

وتنفذ قوات النظام السوري منذ 19 يونيو ،بدعم روسي، عملية عسكرية واسعة في محافظة درعا، التي تضم مناطق خاضعة لقوات النظام وأخرى لفصائل معارضة.

وأقفلت المعابر بين الأردن وسوريا مع تصاعد العمليات العسكرية في الجنوب، وسيطرة مقاتلي المعارضة عليها في 2015.

وأعلن الأردن حدوده الشمالية والشمالية الشرقية منطقة عسكرية مغلقة في يونيو 2016، إثر هجوم ضد نقطة متقدمة لحرس الحدود في مخيم الركبان على الحدود، أدى إلى مقتل ستة من أفراد حرس الحدود الأردني.

مكة المكرمة