الإمارات تدعو الليبيين للوحدة كطريق لإنهاء "الإرهاب"

جانب من اللقاء

جانب من اللقاء

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 23-05-2016 الساعة 09:00


أكد الشيخ منصور بن زايد آل نهيان، نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الإماراتي، أهمية تمسك الليبيين بالأطر الدستورية للخروج بحلول مستدامة تضمن توافق الشعب الليبي ووحدته، وتخلق الأرضية الصلبة لبناء دولة المؤسسات التي ينشدونها.

جاء ذلك في بيان نقلته وكالة الأنباء الإماراتية، الأحد، خلال استقبال الشيخ منصور بن زايد آل نهيان في قصر الرئاسة بأبوظبي رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني في ليبيا، فايز السراج، والوفد المرافق له.

وأضاف البيان أن الطرفين شددا على أولوية محاربة الإرهاب الذي يسعى إلى استغلال الظروف التي تمر بها ليبيا.

وشدد الشيخ منصور على وقوف دولة الإمارات الدائم مع الشعب الليبي، وحرصها على أن يعم الأمن والاستقرار أرجاء ليبيا ومؤسساتها.

وأكد دعم الإمارات أي مساع تقرب الليبيين وتجمعهم، وتساعدهم على تحقيق تطلعات شعبهم، ومواصلة التقدم والتطور في كل المجالات.

ويتخذ تنظيم الدولة من سرت عاصمة له في ليبيا التي يعمل على التوسع فيها، مستغلاً الانقسام المجتمعي والشرخ السياسي الذي تعمق عقب مقتل معمر القذافي.

مكة المكرمة