الإمارات تستضيف جناحاً إسرائيلياً في معرض "آيديكس" 2021

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/2Pz98m

آيدكس أكبر معرض للأسلحة في الشرق الأوسط يقام كل عامين

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 07-10-2020 الساعة 18:08

وقع منظمو معارض دفاعية من الإمارات و"إسرائيل" اتفاقاً لاستضافة جناح إسرائيلي لأول مرة في معرض دفاعي إماراتي سيفتتح في فبراير 2021.

وقالت وكالة أنباء الإمارات، اليوم الأربعاء: "سيتولى معرض (آي.إس.دي.إي.إف) بموجب هذه الاتفاقية مهام تشييد وتنظيم واستضافة الجناح الإسرائيلي في معرض آيدكس (IDEX)، الذي سينعقد في الفترة ما بين 21–25 فبراير 2021 في مركز أبوظبي الوطني للمعارض في أبوظبي".

وآيدكس أكبر معرض للأسلحة في الشرق الأوسط، يقام كل عامين في دولة الإمارات.

وفي سياق متصل، بحث وزيرا التعاون الإقليمي، الإسرائيلي أوفير أكونيس، والإماراتية ريم الهاشمي، اليوم، تبادل وفود الشخصيات العامة ورجال الأعمال بين البلدين.

وناقش الوزيران تبادل وفود الشخصيات العامة ورجال الأعمال بين الدولتين، وتعزيز المبادرات المشتركة في مجالات المياه والزراعة والتكنولوجيا والإنترنت والسياحة، بحسب المصدر ذاته.

واتفق الجانبان على الاجتماع قريبا "بهدف توثيق التعاون بين الوزارتين، وتشكيل فرق عمل لتعزيز المشاريع المشتركة بين البلدين".

كما اتفق الوزيران "على تعزيز الأنشطة المشتركة للبلدين، حتى قبل افتتاح معرض إكسبو 2021"، الذي سيقام في أكتوبر المقبل في دبي".

والثلاثاء، قالت هيئة البث الرسمية إنه "تم إحراز تقدم كبير في صياغة التأشيرات التي ستسمح للمواطنين الإسرائيليين بالسفر إلى الإمارات".

وجاء ذلك بعد ساعات من لقاء جمع وزيرا خارجية الإمارات، عبد الله بن زايد، وإسرائيل، غابي أشكنازي بالعاصمة الألمانية برلين، بدعوة من نظيرهما الألماني هايكو ماس.

ولاحقاً قال أشكنازي في مؤتمر صحفي مشترك "يسعدني أننا تمكنا من دفع قضايا مهمة بمجال إصدار التأشيرات وإنشاء السفارات وترتيبات الطيران بين الدولتين (إسرائيل والإمارات)، وآمل أن نتمكن قريبا، من توقيع الاتفاقيات المهمة بشأن هذه القضايا وغيرها".

وفي 15 سبتمبر الماضي، وقعت الإمارات والبحرين، اتفاقيتي تطبيع مع إسرائيل في البيت الأبيض، برعاية أمريكية، متجاهلتين حالة الغضب في الأوساط الشعبية العربية والرفض الفلسطيني.

ومنذ توقيع اتفاق التطبيع بين الجانين منتصف الشهر الماضي وقع الطرفان أكثر من اتفاقية ومذكرة تفاهم في مجالات مختلفة، منها الأمن والتكنولوجيا والبحث العلمي.

مكة المكرمة