"الاضطهاد" ينتظره.. البحرين تقدم وثائق لتسلّم لاعبها الهارب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/L2zJwA

اعتقل العريبي في نوفمبر الماضي بالعاصمة التايلاندية بانكوك

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 28-01-2019 الساعة 20:28

قدمت حكومة البحرين وثائق لتسلم مواطنها لاعب كرة القدم، حكيم العريبي، المحتجز في سجن في تايلاند، بحسب ما ذكرت وكالة "رويترز"، اليوم الاثنين، نقلاً عن مصدر لم تسمه وصفته بـ"المطلع".

وأدين العريبي الذي يحظى بوضع لاجئ في أستراليا، وأحد المنتقدين بشدة لحكومة البحرين، بإتلاف مركز للشرطة عام 2014، وحكم عليه في المنامة بالسجن عشرة أعوام غيابياً، لكن العريبي ينفي ارتكاب أي مخالفات.

واعتقل العريبي في نوفمبر الماضي في العاصمة التايلاندية بانكوك، التي سافر إليها لقضاء شهر العسل؛ وذلك بناء على إشعار أصدرته الشرطة الدولية (الإنتربول) استجابة لطلب من البحرين. ويتعين على المنامة بموجب القانون التايلاندي أن تقدم الوثائق اللازمة لتسلمه بحلول الثامن من فبراير أو التقدم بطلب لتمديد المهلة 30 يوماً أخرى.

وحثت وزيرة خارجية أستراليا، ماريس بين، السلطات التايلاندية على الإفراج عن العريبي، في حين قالت منظمات حقوقية إنه تعرض للاضطهاد لأسباب سياسية.

بدوره قال وزير الداخلية البحريني، راشد بن عبد الله آل خليفة، في بيان، إن الإجراءات القانونية لتسليم العريبي للبحرين مستمرة. وانتقد ما وصفه "بالتدخل الخارجي" في الشؤون الداخلية للمملكة.

وأضاف البيان أن الذين يتحدثون الآن عن إساءة معاملة العريبي، والذين يشككون في نزاهة المحاكم بالبحرين، "يتجاهلون حقيقة أن العريبي تم الإفراج عنه من قبل المحكمة المختصة بكفالة قدرها 100 دينار".

إلى ذلك تقول السلطات البحرينية إن بإمكان العريبي العودة للطعن على الحكم، مشيرة إلى أن الذين سبق اعتقالهم مع العريبي فعلوا ذلك وتمت تبرئتهم.

وقال وزير الداخلية إن العريبي الذي سُمح له بموجب الكفالة بالسفر مع المنتخب البحريني لكرة القدم؛ للعب مباراة في دولة قطر، فر إلى إيران "ولم يعد للبحرين".

وحصل العريبي، في عام 2017، على حق اللجوء في أستراليا، حيث يلعب الآن؛ وذلك بعد فراره من البحرين قبل ذلك بثلاثة أعوام.

جدير بالذكر أن العريبي كان من المنتقدين للشيخ سلمان بن إبراهيم آل خليفة، أحد أفراد العائلة الحاكمة في البحرين، وابن عم الملك، عندما ترشح لخوض الانتخابات على رئاسة الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) عام 2015. ويتولى الشيخ سلمان رئاسة الاتحاد الآسيوي لكرة القدم.

وقال الاتحاد الآسيوي لكرة القدم، الأسبوع الماضي، إنه تم إعفاء الرئيس من كل المسائل المتعلقة بغرب آسيا، وإن برافول باتل، نائب الرئيس، يعمل مع الاتحاد الدولي لكرة القدم "لإيجاد حل" لمسألة احتجاز العريبي.

وقالت منظمة "هيومن رايتس ووتش" إن العريبي تعرض للتعذيب على يد السلطات البحرينية؛ بسبب الأنشطة السياسة لشقيقه  خلال انتفاضة الربيع العربي عام 2011، وتنفي السلطات البحرينية ذلك.

مكة المكرمة