البحارة الأتراك يعودون من ليبيا بعد إطلاق سراحهم

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Lq723k

عبر الأتراك عن امتنانهم للرئيس أردوغان

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 09-07-2019 الساعة 08:26

عاد، فجر اليوم الثلاثاء، البحارة الأتراك الستة الذين احتُجزوا بليبيا في وقت سابق، من قبل قوات اللواء المتقاعد خليفة حفتر، شرقي البلاد، وأطلق سراحهم فيما بعد.

وذكرت وكالة الأناضول أن البحارة الستة وصلوا على متن طائرة هبطت بمطار إسطنبول الدولي قادمة من العاصمة الليبية طرابلس، وكان باستقبالهم السفير مراد تامر، ممثل وزارة الخارجية بإسطنبول، فضلاً عن عائلاتهم وذويهم.

والأتراك الستة العائدون هم؛ أونور تشاقير، ومحمد يلماز أوضه باشي، وأيوب أريلماز، ونجم الدين دميرهان، وأرن تشاقير، وبيرول كوتلو.

وفي تصريحات صحفية أدلى بها من المطار، قال تشاقير: "لقد وقفت دولتنا بجانبنا خلال هذه المحنة، ولا سيما الرئيس رجب طيب أردوغان".

بدوره قال أريلماز: "نعبر عن شكرنا الشديد لرئاسة الجمهورية، والرئيس أردوغان، ووزارة الخارجية، وسفيرنا لدى طرابلس، فليرضَ الله عنهم جميعاً".

وفي 30 يونيو الماضي، أعلنت الخارجية التركية احتجاز البحارة المذكورين من قبل قوات حفتر، وعلى أثر ذلك هددت أنقرة تلك القوات بأنها ستكون "هدفاً مشروعاً" إذا لم تفرج فوراً عنهم، ليتم إطلاق سراحهم في اليوم التالي من احتجازهم.

مكة المكرمة