البحرين تؤيد غارات "إسرائيل" بدول عربية: "دفاع عن النفس"

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LNwPYz

إيران هي من أعلنت الحرب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 26-08-2019 الساعة 22:42

اعتبرت مملكة البحرين أن استهداف دولة الاحتلال الإسرائيلي لإيران وأذرعها يعد دفاعاً عن النفس، على خلفية الغارات التي شنها الاحتلال، مساء السبت، على أهداف يعدها إيرانية في سوريا والعراق ولبنان.

وقال وزير الخارجية البحريني، خالد بن أحمد آل خليفة، في تغريدة له عبر موقع "تويتر": إن "إيران هي من أعلنت الحرب علينا، بحراس ثورتها (الحرس الثوري) وحزبها اللبناني (حزب الله) وحشدها الشعبي (قوات الحشد الشعبي) في العراق وذراعها (جماعة) الحوثي في اليمن وغيرها".

وأضاف: "لا يلام من يضربهم ويدمر عتادهم، إنه دفاع عن النفس".

ولفت خالد بن أحمد إلى أن "المادة 51 من الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة تؤكد، وبكل وضوح، حق الدول في الدفاع عن نفسها ضد أي تهديد أو اعتداء"، معتبراً بذلك "إسرائيل" دولة بالمعنى الحقيقي وليست احتلالاً.

وفي يونيو الماضي، صرح وزير خارجية البحرين، في مقابلة مع قناة إسرائيلية، أن مواقف بلده بشأن إيران "قريبة" من المواقف الإسرائيلية، مشدداً على أن طهران تشكل "التهديد الرئيسي لاستقرار وأمن المنطقة".

وتقود البحرين بالتعاون الإمارات والسعودية في الفترة الأخيرة تطبيعاً للعلاقات مع دولة الاحتلال الإسرائيلي لاقت استنكاراً عربياً واسعاً.

كما تعرضت البحرين لانتقادات لاذعة بعد استضافتها لورشة المنامة الخاصة بالشطر الاقتصادي من خطة السلام الأمريكية المعروفة باسم "صفقة القرن"، والهادفة لتصفية القضية الفلسطينية.

وفي يونيو الماضي، قال خالد بن أحمد: إنّ "إسرائيل وُجدت لتبقى"، وإنّ لها الحق في أن تعيش داخل حدود آمنة، مؤكداً أن المنامة وعواصم عربية أخرى تريد التطبيع معها.

وفي الأشهر الأخيرة، شهدت منطقة الخليج توتراً بين الولايات المتحدة وبريطانيا من جهة وإيران من جهة أخرى، على إثر استهداف ناقلات نفط، واتهامات لإيران بتهديد الملاحة البحرية، وهو ما تنفيه الأخيرة.

مكة المكرمة