البرلمان الليبي يتجه لسحب الثقة من حكومة الثني

عبد الله الثني رئيس الحكومة الليبية المؤقتة

عبد الله الثني رئيس الحكومة الليبية المؤقتة

Linkedin
Google plus
whatsapp
الخميس، 16-04-2015 الساعة 22:42


قال عضو بمجلس النواب الليبي: إن البرلمان سيناقش خلال جلسة له، الأسبوع المقبل، أمر سحب الثقة من الحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبد الله الثني، وذلك بعد إخضاعها لجلسة مساءلة.

وفي تصريح للأناضول، قال طارق الجروشي، عضو البرلمان الليبي الذي يعقد جلساته في مدينة طبرق شرقي البلاد: إن "أعضاء البرلمان قرروا مناقشة أمر سحب الثقة من رئيس الوزراء عبد الله الثني وحكومته بشكل كامل، وذلك خلال جلسة ستعقد الأسبوع المقبل (لم يحدد موعدها بدقة)".

وأضاف: "البرلمان الليبي، ونظراً لاستياء أعضاء البرلمان من أداء الحكومة الليبية المؤقتة، ورئيسها عبد الله الثني، وبعد وقوع مشكلة يوم الاثنين الماضي بعد قدوم وزير الصحة رضا العوكلي لمقر البرلمان، وتعالي الأصوات المطالبة بإقالته لضعف الأداء، دعا ذلك رئيس البرلمان عقيلة صالح لإعطاء وعد للنواب بإدراج مناقشة أمر إقالة الحكومة كاملة على جدول أعمال البرلمان الأسبوع المقبل".

وبحسب الجروشي، فإن "رئيس البرلمان عرض منح فرصة للحكومة المؤقتة إلى حين استدعاء رئيسها عبد الله الثني لجلسة مساءلة الأسبوع القادم، بعد قدوم الثني من زيارة الخارجية في روسيا، والتي بدأها الثلاثاء الماضي".

كما أكد أن "هناك توقيعات جمعت من أعضاء البرلمان للمطالبة بإقالة رئيس الحكومة عبد الله الثني"، موضحاً أن "عدد الأعضاء الموقعين على ذلك بلغ 60 عضواً إلى الآن".

ويحتاج البرلمان الليبي لسحب الثقة من الحكومة موافقة نصف أعضائه الذين أدوا اليمين الدستورية، البالغ عددهم 158 عضواً، زائداً صوتاً واحداً (النصف+1)، باستثناء النواب المقاطعين للجلسات، فيما يبلغ عدد النواب حالياً 188 عضواً أفرزتهم الانتخابات التشريعية في 25 يونيو/ حزيران الماضي، من إجمالي 200 عضو نص عليهم الإعلان الدستوري، أي بنقص 12 عضواً تعذر انتخابهم بسبب أوضاع أمنية في بعض المدن، إضافة لمقاطعة مكون الأمازيغ الليبيين للانتخابات.

وتعاني الحكومة الليبية المؤقتة برئاسة عبد الله الثني من انتقادات كبيرة الفترة الأخيرة، وصلت لخروج مظاهرات شعبية في عدد من مدن الشرق الليبي للمطالبة بإسقاطها؛ بسبب عدم تمكنها من توفير الاحتياجات الأساسية للمعيشة، فيما يرد رئيس الوزراء الثني بأن السبب عدم تسييل ميزانية لحكومته بسبب الصراع السياسي .

وكان مسؤول رفيع بحكومة عبد الله الثني قد كشف للأناضول، الاثنين الماضي، أن "رئيس الوزراء الليبي عبد الله الثني ينوي الاستقالة من رئاسة الحكومة المؤقتة خلال جلسة الاستجواب القادمة أمام البرلمان إن أصر الأخير على إعادة وزير الداخلية الموقوف عمر السنكي للعمل".

وقرر عبد الله الثني رئيس الوزراء بالحكومة الليبية المؤقتة في وقت سابق توقيف وزير الداخلية في حكومته عمر السنكي عن العمل، فيما يرفض الأخير تطبيق القرار.

مكة المكرمة