"التايمز": الإطاحة بـ"تيريزا ماي" ربما باتت وشيكة

إثر استقالة وزيرين من العيار الثقيل في حكومتها
تيريزا ماي في موقف صعب

تيريزا ماي في موقف صعب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 10-07-2018 الساعة 11:45

حذّرت صحيفة "التايمز" البريطانية رئيسة الوزراء، تيريزا ماي، من أن الإطاحة بها ربّما باتت وشيكة.

وقالت الصحيفة في مقال للكاتبة لوسي فيشر، أمس الاثنين، إن عمق الأزمة التي تعيشها الحكومة البريطانية جسّده إعلان "داونينغ ستريت" (مقرّ الإقامة الرسمية ومكتب رئيسة وزراء بريطانيا) أن ماي جاهزة لمواجهة احتمال سحب الثقة في البرلمان، وهي أول مرة تضطرّ فيها الحكومة إلى الإقرار بهذا الاحتمال.

وتلقّت رئيسة الحكومة البريطانية، تيريزا ماي، الاثنين، ضربة مزدوجة مع استقالة وزيرين من العيار الثقيل في حكومتها، ما عكس الخلافات بشأن مستقبل العلاقة بين الاتحاد الأوروبي والمملكة المتحدة بعد "بريكست".

وكان وزير "بريكست" المناهض للفكرة الأوروبية، ديفيد ديفيس، قد استقال، مساء الأحد؛ تعبيراً عن رفضه لخطّة ماي للإبقاء على علاقات اقتصادية وثيقة مع الاتحاد الأوروبي بعد "بريكست"، المقرّر في 29 مارس 2019، في حين أعلنت ماي تعيين دومينيك راب خلفاً له.

وبعد ظهر الاثنين، سلك وزير الخارجية بوريس جونسون المنحى نفسه، وذلك قبيل كلمة ماي أمام النواب لعرض خطّتها التي تم اعتمادها مساء الجمعة، خلال اجتماع لحكومتها عُقد في مقرّ الإقامة الريفي للحكومة، الواقع على بعد 70 كم شمال غربي لندن.

وقال جونسون في رسالة استقالته: "إن حلم بريكست يحتضر"، مضيفاً: "إننا نتجه فعلاً لنصبح مستوطنة" تابعة للاتحاد الأوروبي.

مكة المكرمة