التحالف يعترض مسيّرتين و4 صواريخ حوثية باتجاه السعودية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/D317az

أكّد التحالف أن مليشيا الحوثي تعمدت استهداف الأعيان المدنية

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 28-07-2021 الساعة 09:48

أين تركزت الهجمات الأخيرة؟

بجازان.

ماذا أكّد التحالف؟

اتخاذ إجراءات عملياتية لاستهداف مصادر التهديد.

أعلن تحالف دعم الشرعية الذي تقوده السعودية في اليمن اعتراض وتدمير طائرتين مسيّرتين وأربعة صواريخ باليستيّة أطلقتها مليشيا الحوثي اليمنية المدعومة من إيران تجاه أراضي المملكة.

وأوضح "التحالف" في بيان، يوم الثلاثاء، أن "المليشيا الحوثية تعمدت استهداف الأعيان المدنية والمدنيين بجازان"، مؤكداً أن "كفاءة الدفاعات الجوية السعودية أحبطت جميع المحاولات العبثية للمليشيا الحوثية العدائية"، وفق وكالة الأنباء السعودية "واس".

وأضاف: "نتخذ إجراءات عملياتية لاستهداف مصادر التهديد بما يتوافق مع القانون الدولي الإنساني".

يشار إلى أن الدفاعات السعودية كانت اعترضت ودمرت، السبت الماضي، صاروخاً باليستياً أطلقه الحوثيون نحو جازان، وفق التحالف.

كما اعترضت ودمرت 4 مسّيرات أطلقها الحوثيون نحو المنطقة الجنوبية، منها مسّيرة استهدفت خميس مشيط.

وبشكل متكرر يطلق الحوثيون صواريخ باليستية ومقذوفات وطائرات مسيرة على مناطق سعودية، خلف بعضها خسائر بشرية ومادية، وتقول الجماعة إن هذه الهجمات تأتي رداً على غارات التحالف المستمرة ضدها في مناطق متفرقة من اليمن.

وفي وقت سابق الثلاثاء، وصل المبعوث الأمريكي الخاص لليمن تيم ليندركينغ، إلى السعودية، حيث سيناقش مع كبار المسؤولين من حكومتي المملكة واليمن العواقب المتزايدة لهجوم الحوثيين على مأرب، الذي يفاقم الأزمة الإنسانية ويؤدي إلى عدم الاستقرار في أماكن أخرى من البلاد.

ويشهد اليمن حرباً منذ أكثر من ست سنوات، أودت بحياة 233 ألف شخص لأسباب مختلفة، وبات 80% من السكان، البالغ عددهم نحو 30 مليون نسمة، يعتمدون على المساعدات للبقاء أحياء، في أسوأ أزمة إنسانية بالعالم، وفق الأمم المتحدة.

ويزيد من تعقيدات النزاع أن له امتدادات إقليمية، فمنذ مارس 2015 ينفذ تحالف عربي بقيادة الجارة السعودية عمليات عسكرية دعماً للقوات الحكومية، في مواجهة الحوثيين المدعومين من إيران، والمسيطرين على عدة محافظات، بينها العاصمة صنعاء.

مكة المكرمة