التهديد يحيط بمكان انعقاد البرلمان اليمني وإسقاط طائرة مسيّرة

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gK5WrR

الطائرة التي أسقطت تعد الكبرى بين الطائرات المسيرة منذ بدء الحرب

Linkedin
whatsapp
الخميس، 11-04-2019 الساعة 16:39

أسقطت الدفاعات الجوية "الباتريوت"، اليوم الخميس، طائرة مسيرة مقاتلة في محافظة حضرموت شرقي اليمن، قبل يومين من عقد الجلسة الاستثنائية لمجلس النواب اليمني.

وقال مصدر عسكري لـ"الخليج أونلاين"، إن منظومة الدفاع الجوي التابعة للتحالف السعودي الإماراتي بمطار سيئون تمكنت، صباح اليوم، من إسقاط طائرة مسيرة كبيرة الحجم محملة بصواريخ، أثناء تحليقها في سماء مدينة سيئون بحضرموت.

وذكرت المصادر أن الطائرة كانت تقترب من مقر المنطقة العسكرية الأولى، حيث قيادات عسكرية وأمنية تستكمل الترتيبات الأخيرة لعقد البرلمان.

ولم تعلن جماعة الحوثي، كما هو المعتاد، مسؤوليتها عن تسيير تلك الطائرة (دون طيار) التي تعد الأكبر حجماً منذ بدء الحرب الدائرة منذ 2015، كما لم تعلن أي جهة أخرى المسؤولية.

وتشهد مدينة سيئون، ثاني أكبر مدينة في حضرموت، استنفاراً أمنياً وعسكرياً كبيراً، استعداداً لعقد جلسة لمجلس النواب اليمني السبت المقبل، والذي سيحضره الرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي.

ودعا الرئيس اليمني، يوم الثلاثاء الماضي، مجلس النواب إلى عقد جلسة غير اعتيادية في مدينة سيئون، والتي تعد الأولى منذ 5 سنوات.

 ومن المتوقع أن يشارك في الجلسة غير الاعتيادية لمجلس النواب اليمني ممثلو الدول الـ18 الراعية للعملية السياسية في اليمن.

مكة المكرمة