الجبير يدعو العالم إلى "إجراءات قوية" ضد تدخلات إيران في المنطقة

سبق أن هدّدت إيران أكثر من مرة بإغلاق مضيق هرمز إذا تعرض أمنها للتهديد

سبق أن هدّدت إيران أكثر من مرة بإغلاق مضيق هرمز إذا تعرض أمنها للتهديد

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 18-12-2016 الساعة 20:56


دعا وزير الخارجية السعودي، عادل الجبير، العالم إلى اتخاذ ما وصفها بـ"إجراءات قوية" لمنع إيران من تدخلاتها "السلبية" في المنطقة، وتهديدها حرية الملاحة في مضيق "هرمز" الذي تطل عليه إيران ويصل بين الخليج العربي وخليج عُمان.

جاء ذلك في مؤتمر صحفي مشترك، مساء الأحد، مع نظيره الأمريكي جون كيري، في العاصمة السعودية الرياض.

وقال الجبير: "فيما يتعلق بتدخلات إيران السلبية في المنطقة سواء في اليمن أو البحرين، أو الخلايا في السعودية، أو في سوريا أو في العراق، أو دعمها للإرهاب، أو إشعالها للفتن الطائفية، أو الخطر الذي تشكله على حرية الملاحة في مضيق هرمز، لهذا كله نطالب العالم باتخاذ إجراءات قوية لمنع إيران من القيام بأعمال مثل هذه، وسنستمر في هذه المطالبات".

اقرأ أيضاً :

شاهد.. 7 قتلى واحتجاز رهائن في هجوم الكرك بالأردن

وسبق أن هدّدت إيران، أكثر من مرة، بإغلاق مضيق هرمز إذا تعرض أمنها للتهديد.

ويمر عبر مضيق هرمز نحو 40% من صادرات النفط في العالم، في حين تُصدر دول الخليج نحو 90% من نفطها عن طريقه.

ويسود التوتر العلاقات بين السعودية وإيران بسبب عدد من الملفات؛ أبرزها الملف النووي الإيراني الذي ترى الرياض أنه يهدد أمن المنطقة، والملفان اليمني والسوري حيث تتهم السعودية طهران بدعم نظام بشار الأسد بسوريا، وتحالف مسلحي الحوثي والرئيس اليمني المخلوع علي عبد الله صالح باليمن.

وانتقد الجبير، خلال المؤتمر الصحفي، "قانون العدالة ضد رعاة الإرهاب" المعروف باسم "جاستا"، مشيراً إلى أنه "تهديد لسيادة الدول وللمبادئ الثابتة في القانون الدولي".

ونفى نية بلاده تخفيض استثماراتها في أمريكا، قائلاً: "السعودية لديها استثمارات كبيرة في الولايات المتحدة، ونراجع هذه الاستثمارات بصفة دورية، ربما نزيد في هذه الاستثمارات، ولكن نفكر في منع تخفيضها".

وبيّن الجبير أن زيارته الأخيرة لأمريكا، في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، كانت بهدف "معرفة السياسات ومواقف الإدارة الجديدة (برئاسة دونالد ترامب)، للتعامل مع الكونغرس وإقناعه فيما يتعلق بتعديل قانون جاستا الذي يهدد سيادة الدول ومبادئ قانون الدول الدولي".

واعتبر أن تطبيق "جاستا" سوف "يفتح الطريق إلى أن يصبح النظام العالمي خاضعاً لقانون الغاب".

وقال الجبير: "سنطلب من الكونغرس أن يعيد النظر في هذا القانون؛ لأنه تهديد للولايات المتحدة أكثر من أي بلد آخر، وسوف يؤدي إلى إفساد العلاقات الدولية".

وأشار الجبير إلى أن "90 دولة اتخذوا مواقف علنية معارضة لهذا القانون؛ لما يمثله من خطر".

مكة المكرمة