الجيش الليبي يعتبر حفتر "مجرم حرب"

الجنرال المنشق خليفة حفتر

الجنرال المنشق خليفة حفتر

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 19-10-2016 الساعة 20:23


اعتبر بيان صادر عن الجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق، الأربعاء، الجنرال خليفة حفتر "مجرم حرب"، مشدداً على ضرورة الابتعاد بالمؤسسة العسكرية عن التجاذبات السياسية.

وأكد البيان الختامي للملتقى السادس للجيش، رفْضه القاطع "للاستيلاء على السلطة تحت أي مسمى من خلال الانقلابات"، واعتبار من وصفه بـ"المدعو" خليفة حفتر "مجرم حرب"، موضحاً قضايا عدة أبرزها وحدة الجيش من شرق ليبيا إلى غربها ومن شمالها إلى جنوبها.

وشدد البيان، وفقاً لموقع "المرصد" الليبي، على أهمية بناء الجيش، وبذل قصارى الجهود في التدريب والتطوير وإضافة دماء جديدة، وضرورة اختيار قيادة له متمثلة برئاسة الأركان العامة والرئاسات النوعية، على أن تتحلى بروح الوطنية والكفاءة العالية بالقيادة ووفق المعايير، وفي مدة أقصاها 30 يوماً.

اقرأ أيضاً :

كابوس القذافي يعكر على ساركوزي حلمه بالعودة للإليزيه

وأشار البيان إلى حق كل منتسبي الجيش في نيل حقوقهم التي كفلها لهم القانون فيما يتعلق بالرواتب والتأمين الصحي، وتعديل وتفعيل كل القرارات والقوانين العسكرية المتعلقة بشؤون الأفراد، فضلاً عن السعي لإعادة كل ممتلكات الجيش من مقار ومعسكرات إلى المؤسسة العسكرية، وتأجيل تنفيذ الأحكام القضائية الصادرة بالخصوص إلى حين تعيين قيادة للجيش.

جاء ذلك بعد أن أعلن الحرس الرئاسي الليبي، المكلف بتأمين القصور الرئاسية في العاصمة طرابلس، في 17 أكتوبر/تشرين الأول، انشقاقه "بكامل عدته وعتاده" عن مجلس الدولة الداعم لحكومة الوفاق الوطني بقيادة فائز السراج، وانحيازه إلى حكومة الإنقاذ (غير المعترف بها دولياً) بقيادة خليفة الغويل، ومن ورائها المؤتمر الوطني العام برئاسة نوري أبو سهمين.

وفي بيان له بثته وسائل إعلام محلية، الاثنين، اتهم الحرس الرئاسي حكومة الوفاق الوطني بالانحياز إلى الانقلابيين، في إشارة إلى المشير خليفة حفتر، قائد القوات المنبثقة عن مجلس النواب في طبرق، شرقي ليبيا.

مكة المكرمة