الحريري: قرّرنا عدم المشاركة في مؤتمر سوتشي

ترفض شريحة واسعة من السوريين مؤتمر سوتشي في روسيا

ترفض شريحة واسعة من السوريين مؤتمر سوتشي في روسيا

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 27-01-2018 الساعة 13:42


حسم رئيس الهيئة التفاوضية السورية المعارضة، نصر الحريري، السبت، الجدل حول المشاركة في مؤتمر سوتشي الذي ترعاه روسيا، ليؤكّد مقاطعة المعارضة له.

وأضاف الحريري، في مؤتمر صحفي من فيينا، حيث كانت تجتمع المعارضة برعاية الأمم المتحدة وحضور المبعوث الأممي، ستافان دي مستورا: "لقد كان لنا لقاء مهمّ في موسكو بدعوة من وزارة الخارجية الروسية، كان اللقاء فرصة جيدة لتبادل وجهات النظر، ومحاولة الوصول إلى قواسم مشتركة بما يتعلّق بالحل السياسي".

وأوضح أنه: "وفي هذا الإطار دخلنا في نقاشات تفصيلية بكل ما يتعلّق بمؤتمر سوتشي، وتناقشنا مع كل الأطراف في جميع الاحتمالات التي يمكن أن تنتج عن مؤتمر سوتشي، وكان لدينا رغبة عميقة بأن تكون هذه الجهود لخدمة العملية السياسية في جنيف".

وتابع الحريري: "لقد قرّرنا بتصويت حرّ ديمقراطي، كان قرار الهيئة بعدم المشاركة في مؤتمر سوتشي"، مبيّناً أن "الشعب السوري دفع ثمناً باهظاً خلال الفترة الماضية"، مؤكداً أن الجهود ستتواصل لايجاد حلٍّ مشترك للأزمة السورية.

اقرأ أيضاً :

قاسم.. طفل سوري يرافق كريم في كشف إجرام الأسد

وترفض شريحة واسعة من السوريين مؤتمر سوتشي في روسيا، حيث إن من شروطه عدم المطالبة برحيل بشار الأسد، كما سبق أن صرّح المبعوث الرئاسي الروسي إلى سوريا، ألكسندر لافرينتيف، كشرطٍ لحضور مؤتمر الحوار الوطني السوري، المقرّر في سوتشي نهاية الشهر الجاري.

كما تحاول روسيا، التي أخذت غطاء دولياً لمؤتمرها، بحسب المراقبين، تجميع أكبر عدد من القوى السورية لتمرير حلّها السياسي، الذي يُجيز بقاء بشار الأسد في السلطة، إلا أنها اصطدمت مؤخّراً برفض شبه كامل للحضور من قبل فصائل المعارضة.

وأصدر نحو 40 فصيلاً عسكرياً سورياً معارضاً، من أبرزها جيش الإسلام وحركة أحرار الشام، في الـ 16 من يناير الجاري، بياناً مشتركاً أعلنت فيه رفضها القاطع لمؤتمر سوتشي.

مكة المكرمة