الحريري يدافع عن إلغاء وزارة الفساد من الحقائب الوزارية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gkwjeA

الحريري استحدث وزارات جديدة وألغى أخرى

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأحد، 03-02-2019 الساعة 20:55

وصف رئيس مجلس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، تعليق رئيس الحزب التقدمي الاشتراكي وليد جنبلاط، حول إلغاء وزارة مكافحة الفساد من الحقائب الوزارية، بأنه "اصطياد في المياه العكرة".

وقال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء اللبناني، الأحد، رداً على جنبلاط من دون أن يسميه: إن "رئاسة مجلس الوزراء وفي ضوء ما يصدر من مواقف وتعليقات حول عملية تشكيل الحكومة، لا تجد في الكلام الذي يحاول النيل من دورها ومكانتها وأدائها في معالجة الأزمة الحكومية، سوى محاولة غير بريئة للاصطياد في المياه العكرة، والتعويض عن المشكلات التي يعانيها أصحاب هذا الكلام، والتنازلات التي كانوا أول المتبرعين في تقديمها".

وأضاف المكتب الإعلامي للحريري، في بيان له: إنه "من المفيد أن يدرك كل من يعنيه الأمر أن رئاسة مجلس الوزراء، المؤتمنة على الطائف وعلى الصلاحيات التي أوكلها إليها الدستور، لن تكون مكسر عصا أو فشة خلق لأحد".

وأشار البيان إلى أن رئاسة الوزراء "لا تحتاج إلى دروس بالأصول والموجبات الدستورية من أي شخص، ولن يكون المجدي لأي كان تزوير الوقائع، لا سيما ما يتعلق بإعداد البيان الوزاري، والإيحاءات التي تحاول تعكير المسار الحكومي بدعوى العمل على تصحيح الأوضاع".

وكان وليد جنبلاط علق في تغريدات على حسابه عبر "تويتر"، أمس السبت، على إلغاء وزارة مكافحة الفساد من الحقائب الوزارية، وجاء في تغريدته: "ولكي لا نعكر صفو المسؤولين نهار الأحد بعد عناء التأليف، يبدو أن الفساد انتهى بسحر ساحر؛ فأزيلت الوزارة بشخطة قلم وساد القانون".

واستطرد يقول: "ونفس الشيء حدث لوزارة حقوق الإنسان؛ فإن الأمور تبدو على ما يرام في السجون والنظارات، وأن أخبار التعذيب أثناء التحقيق محض إشاعات وافتراء.have a nice Sunday".

جدير بالذكر أن حكومة الحريري الجديدة، التي أُعلنت مؤخراً استحدثت وزارات جديدة مثل وزارات الدولة لشؤون التجارة الخارجية، وللتأهيل الاجتماعي للمرأة والشباب ولشؤون تكنولوجيا المعلومات، في حين استبعدت وزارات أخرى كوزارات الدولة لمكافحة الفساد ولحقوق الإنسان ولشؤون التخطيط.

مكة المكرمة