الحوثيون: هذه نتائج ثاني مراحل عملية نجران الكبرى

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LkedBd

صور بثتها قناة الحوثيين عن المرحلة الثانية لعمليتهم

Linkedin
Google plus
whatsapp
الثلاثاء، 01-10-2019 الساعة 21:49

أعلن المتحدث باسم مليشيا الحوثي اليمنية، يحيى سريع، أن قواتهم ألحقت خسائر فادحة بالقوات السعودية، مؤكداً مقتل وإصابة أكثر من 200 مقاتل من قوات التحالف السعودي-الإماراتي.

وقال يحيى سريع في تصريحات صحفية تابعها "الخليج أونلاين"، إنه جرى "تدمير أكثر من 120 مدرعة وآلية، وقتل وإصابة أكثر من 200 من قوات العدو"، في إشارة إلى الجيش السعودي والقوات اليمنية المتحالفة معه.

وذكر أنه جرى "تأمين أكثر من 150 كيلومتراً في محور نجران"، وذلك في إطار "المرحلة الثانية من العملية العسكرية" في نجران، التي أسموها "نصر من الله".

وأضاف أن "القوة الصاروخية (التابعة للحوثيين) نفذت 6 عمليات في محور نجران".

وأشار إلى أن "الدفاع الجوي تمكن من تنفيذ 40 عملية تصدت لمروحيات الأباتشي"، مشدداً بالقول إن "قواتنا (أصبحت) أكثر قدرة في مواجهة التحديات كافة".

من جانب آخر قال المتحدث باسم الحوثيين إنهم تمكنوا من الحصول "على وثائق وأدلة تثبت دور القاعدة وداعش في القتال مع التحالف (الذي تقوده السعودية والإمارات في اليمن)".

وزعم سريع، السبت، أن الجماعة "حررت 350 كيلومتراً مربعاً في المرحلة الأولى: (لم يحدد موعد بدايتها ونهايتها) من عملية عسكرية داخل الأراضي السعودية أسماها "نصر من الله"، من ضمنها مواقع ومعسكرات، "فضلاً عن سقوط 3 ألوية في محور نجران السعودية وأسر آلاف الجنود بينهم سعوديون".

وأكد أن الهجوم أسفر عن سقوط 500 شخص بين قتيل وجريح في صفوف القوات السعودية، كما تحدَّث عن أَسر أكثر من ألفي جندي، وفق قوله.

وعرض المتحدث فيديو أظهر آليات عسكرية سعودية مُدمَّرة، كما عرض جثامين لقتلى قال إنها تعود لمقاتلين في القوات السعودية.

والاثنين، اعتبر التحالف السعودي - الإماراتي على لسان المتحدث باسمه تركي المالكي، حديث الحوثيين عن العملية، بأنه "مسرحية مزعومة من إعلام مضلل، وادعاءات".

وتقود السعودية تحالفاً تدخَّل باليمن في عام 2015، لإعادة حكومة الرئيس عبد ربه منصور هادي التي أطاح بها الحوثيون من صنعاء في أواخر عام 2014.

مكة المكرمة