الخارجية القطرية ترد على اتهامات الجبير

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/LkKZMZ

لولوة الخاطر المتحدثة الرسمية باسم وزارة الخارجية القطرية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 20-05-2019 الساعة 10:32

عبَّرت المتحدثة باسم الخارجية القطرية، لولوة الخاطر، عن استغرابها من اتهامات وجهها وزير الدولة السعودي للشؤون الخارجية، عادل الجبير، إلى قطر في سياق كلمة كانت موجَّهة أصلاً للدعوة إلى لمّ الشمل الخليجي والعربي.

وقالت الخاطر في مقابلة مع قناة "الجزيرة" الإخبارية اليوم الاثنين: إن "تصريحات الجبير من المفارقات المؤسفة؛ فهو بدأ حديثه عن ضرورة لمِّ الشمل، وتوحيد الرؤى والصف العربي والخليجي، ودعوتهم للاجتماع، ثم بدأ بالهجوم على دولة قطر"، متسائلة: "كيف يستقيم الأمران؟! الدعوة إلى توحيد الصف ثم الهجوم على دولة عربية شقيقة!".

وكان الجبير قد زعم أن قطر أساءت إلى دول مجلس التعاون الخليجي منذ عام 1995.

ولفت الوزير السعودي، في مؤتمر صحفي بمقر وزارة الخارجية السعودية، السبت الماضي، إلى عدم السماح للدوحة باستخدام منصاتها الإعلامية للتحريض على أعمال العنف، حسب تعبيره.

وقالت الخاطر: إن "الجبير ينسى أو يتناسى أن السياسات التي تنتهجها دول الحصار ومزقت الشمل الخليجي هي التي أحدثت شرخاً في العمل العربي والخليجي المشترك، وتمارس السعودية ضغوطاً ليس على قطر فحسب، إنما على عدد من الدول العربية".

واعتبرت أن "هذه الاتهامات لا تعدو كونها موجهة للاستهلاك الإعلامي ولا تستحق الرد".

يُذكر أن السعودية أغلقت حدودها البرية مع قطر بعدما أعلنت في قرار مشترك مع كل من الإمارات والبحرين ومصر، يوم 5 يونيو 2017، قطع العلاقات مع الدوحة ومحاصرتها.

لكن قطر استطاعت أن تتجاوز تبعات الحصار منذ الأشهر الأولى؛ من خلال سلسلة من المشاريع الضخمة، بالإضافة إلى تقوية علاقاتها الخارجية، والاعتماد بشكل أكبر على إنتاجها الذاتي، بحسب تقارير أجنبية.

مكة المكرمة