الداخلية القطرية تحذّر من إثارة النعرات لأهداف انتخابية

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/VbAWea

انتخابات مجلس الشورى القطري ستجرى في 2 أكتوبر

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 08-09-2021 الساعة 19:30

ماذا قالت الداخلية القطرية في بيانها؟

حذّرت من إثارة النعرات داخل المجتمع، وقالت إنها ستتصدى لها بقوة ووفق القانون، وذلك مع دنو انتخابات مجلس الشورى.

متى ستجرى انتخابات مجلس الشورى القطري؟

في 2 أكتوبر المقبل.

حذّرت وزارة الداخلية القطرية من محاولات إثارة النعرات في الأوساط الاجتماعية، وذلك بالتزامن مع اقتراب أول انتخابات تشريعية تجريها البلاد، والمقررة في أكتوبر المقبل.

وقالت الوزارة في بيان لها مساء الثلاثاء: إن "بعض وسائل الإعلام تداولت بعض المواد التي تنطوي على إثارة نعرات مجتمعية تستهدف مكونات المجتمع".

وأضاف البيان: "البعض يتداول عبر الوسائط الإعلامية المختلفة رسائل وعبارات تثير النعرات، وتستهدف مكونات المجتمع بالاستفزاز والتجريح والإساءة، الأمر الذي من شأنه إحداث الفرقة بين أبناء الوطن الواحد والإضرار بنسيج المجتمع".

وأوضحت الوزارة أنه "لوحظ سعي البعض لتوظيف كل ذلك في شكل حملات إعلامية تسعى لشق الوحدة الوطنية وزرع التفرقة والكراهية التي تجاوزها المجتمع القطري في أحلك الظروف خلال السنوات الماضية".

وشدد البيان على أن إثارة النعرات الطائفية أو القبلية البغيضة، أو التمييز بين أفراد المجتمع ومكوناته، أو تحقير فئة دون غيرها في المجتمع، "من المسائل الخطيرة التي تمس أمن المجتمع ووحدته". 

وقالت إن الجهات المعنية "لن تتوانى في تطبيق كافة الإجراءات وفق القانون بحق كل من يحاول النيل من وحدة المجتمع وتماسكه، أو المس باللُّحمة الوطنية والتماسك الاجتماعي، المستند على مبادئ العدل والمساواة بين المواطنين في الحقوق والواجبات العامة".

ومن المقرر أن تجري قطر أول انتخابات لمجلس الشورى في 2 أكتوبر المقبل، فيما دعت الحكومة مواطنيها للمشاركة في الاستحقاق الانتخابي والابتعاد عن كل ما يثير النعرات داخل المجتمع.

ويتنافس 294 مرشحاً، بينهم 29 امرأة، يمثلون 30 دائرة، على 30 مقعداً من مقاعد المجلس الـ45، في حين يمنح الدستور أمير البلاد حق تعيين الأعضاء الـ15 المتبقين.

مكة المكرمة