الدفاع التركية تعلن إسقاط مقاتلة لنظام الأسد في إدلب

بعد مقتل 9 مدنيين في قصف للنظام
الرابط المختصرhttp://khaleej.online/nBQBKp

بعد مقتل جندي تركي وإصابة آخر

Linkedin
whatsapp
الثلاثاء، 03-03-2020 الساعة 08:55

وقت التحديث:

الثلاثاء، 03-03-2020 الساعة 14:17

أعلنت وسائل إعلام سورية وتركية، اليوم الثلاثاء، إسقاط طائرة حربية تابعة لنظام بشار الأسد في محافظة إدلب شمال غربي سوريا، ولم يتضح مصير طاقمها.

وقالت وزارة الدفاع التركية في تصريح مقتضب: "إسقاط طائرة حربية للنظام السوري من طراز L-39 في إطار عملة درع الربيع المتواصلة بنجاح".

كما أعلنت تحييد 327 عنصرًا للنظام السوري خلال الساعات الـ 24 الأخيرة، وإسقاط مقاتلة وطائرة بدون طيار وتدمير 6 دبابات و5 مدفعيات ومنصتي دفاع جوي، و3 عربات مدرعة، و5 عربات بيك آب، و6 مركبات عسكرية ومستودع ذخيرة.

وجاءت تلك الأنباء بعد مقتل 9 مدنيين سوريين، مساء الاثنين، في غارات شنتها طائرات حربية روسية، كما أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل جندي وإصابة آخر في هجوم لنظام الأسد بإدلب.

وذكرت مصادر في الدفاع المدني أن مقاتلات روسية شنت غارات استهدفت فيها بلدة الفوعة في إدلب، ما أدى إلى مقتل 9 مدنيين في حصيلة أولية وإصابة عدد كبير.

وفي السياق أعلنت وزارة الدفاع التركية مقتل جندي وإصابة آخر، بقصف مدفعي لقوات النظام السوري الذي استهدف أفراد الجيش التركي الموجودين بإدلب لمنع الاشتباكات.

وأضاف البيان أن الجيش التركي رد فوراً وبشكل كثيف على أهداف قوات النظام بالمنطقة ودمرها بالكامل.

وأردف: "نتابع التطورات ونتخذ التدابير اللازمة. ندعو بالرحمة لشهيدنا، وبالصبر لعائلته".

وتواصل تركيا تنفيذ عملية "درع الربيع" العسكرية ضد قوات النظام السوري في إدلب رداً على اعتدائها على القوات التركية، في 27 فبراير الماضي، ما أدى لمقتل 34 جندياً.

والاثنين، أعلن وزير الدفاع التركي، خلوصي أكار، تحييد 2557 عنصراً للنظام السوري في إطار عملية "درع الربيع"، بجانب تدمير مقاتلتين و8 مروحيات وطائرتين مسيرتين و135 دبابة و5 منصات دفاع جوي، و16 مضاد طيران، و77 عربة مدرعة، و9 مستودعات ذخيرة.

مكة المكرمة