الرياض تبرّر إساءة "آل الشيخ" للكويت وتهاجم "الروضان"

السعودية تغسل يدها من "آل الشيخ": لا يحمل أي صفة سياسية

السعودية تغسل يدها من "آل الشيخ": لا يحمل أي صفة سياسية

Linkedin
Google plus
whatsapp
الجمعة، 26-01-2018 الساعة 08:52


قالت وزارة الخارجية السعودية، إن رئيس الهيئة العامة للرياضة، تركي آل الشيخ، لا يحمل أي صفة سياسية، وذلك في أول تعليق رسمي من المملكة على الجدل الذي أعقب انتقادات حادّة وجّهها آل الشيخ لوزير كويتي.

وذكرت وكالة الأنباء السعودية (واس)، فجر الجمعة، أن وكيل وزارة الخارجية للشؤون السياسية والاقتصادية، عادل مرداد، التقى في مكتبه ثامر جابر الأحمد الصباح، سفير دولة الكويت لدى المملكة، حيث جرى خلال اللقاء تأكيد متانة العلاقات الثنائية والتعاون المستمرّ.

وأضافت الوكالة: "تناول اللقاء الأخبار المثارة التي تستهدف التشويه والإساءة إلى علاقة البلدين، ومن ذلك التأكيد أن الجدل الرياضي الأخير الذي دار بين تركي آل الشيخ، بصفته رئيس اللجنة الأولمبية السعودية، ووزير الدولة لشؤون الشباب في دولة الكويت، خالد الروضان، لا يتجاوز المألوف في المجال الرياضي وطبيعة هامش الجرأة فيه، بعيداً عن السياسة والبروتوكولات المتصلة بها".

اقرأ أيضاً :

الكويت تعاتب السفير السعودي على إساءة آل الشيخ

وتابعت: "الدكتور مرداد أوضح أن رئيس اللجنة الأولمبية لا صفة سياسية له وإنما يتم انتخابه من قبل أعضاء اللجنة الأولمبية".

ووفقاً للوكالة الرسمية، فقد شدد وكيل الوزارة على "رفض واستهجان سلوك الروضان في الدوحة؛ لأنه يخالف موقف الحكومة الكويتية المحايد من الأزمة (الخليجية)"، مضيفاً: "نثق أن الأشقّاء في الكويت لن يقلّوا عنّا حرصاً على علاقاتنا الأخويّة، والبعد عن كل ما من شأنه المساس بها والإساءة إليها".

وجاء التدخّل الرسمي السعودي بعد يوم واحد فقط من ردٍّ كويتي رسميّ على تصريحات آل الشيخ، على لسان نائب وزير الخارجية الكويتي، خالد الجار الله.

وقال الجار الله، إنه عاتب خلال لقائه السفير السعودي لدى البلاد، عبد العزيز الفايز، على إساءة آل الشيخ، الذي يشغل أيضاً منصب مستشار في الديوان الملكي، بحق وزير الشباب الكويتي.

وكانت صحيفة "كويت نيوز" ذكرت، مساء الأربعاء، أنه تم استدعاء السفير السعودي بناءً على "أوامر عليا"، لافتة إلى أن "نائب وزير الخارجية، خالد الجار الله، أبلغ السفير السعودي احتجاج الكويت على الإساءة، وأنها تُعتبر سابقة على مستوى العلاقات بين البلدين، ولا يمكن القبول بها".

ووصف آل الشيخ وزير الشباب الكويتي، في تغريدة بحسابه على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر"، بـ "المرتزق"، في سابقة تخالف الأعراف الدبلوماسية كافة، وذلك بعد لقائه مع أمير دولة قطر، الشيخ تميم بن حمد آل ثاني، الأحد الماضي.

وقدَّم الوفد الكويتي هدية لأمير قطر؛ تمثّلت في قميص منتخب الكويت الذي تأهل به لكأس العالم 1982.

مكة المكرمة