الرياض تحذر طهران من تعريض أمن المنطقة لمزيد من التوتر

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/7d1yVM

إيران أعلنت أنها تنوي البدء بتخصيب اليورانيوم بنسبة 60%

Linkedin
whatsapp
الخميس، 10-06-2021 الساعة 18:07

- ما سبب التحذير السعودي لإيران؟

قالت إن تقارير وكالة الطاقة الذرية تظهر عدم شفافية إيران.

- ما الذي تراه السعودية مناسباً في هذا الشأن؟

تراجع طهران عن تخصيب اليورانيوم بنسبة 60%، والتوقف عن تركيب أجهزة طرد مركزية متطورة.

وجهت المملكة العربية السعودية تحذيراً إلى إيران بتجنب التصعيد وعدم تعريض أمن المنطقة لمزيد من التوتر. 

جاء ذلك في حديث لمندوب المملكة الدائم بالوكالة الدولية للطاقة الذرية، عبد الله بن خالد بن سلطان، خلال اجتماع مجلس محافظي الوكالة الدولية اليوم الخميس، بحسب ما أوردت "العربية نت".

وقال المندوب السعودي إن تقارير وكالة الطاقة الذرية تظهر عدم شفافية إيران، مؤكداً ضرورة تجنب إيران التصعيد وعدم تعريض أمن المنطقة لمزيد من التوتر.

وأشار عبد الله بن خالد بن سلطان إلى أن إيران لم تستطع الرد على العديد من التساؤلات حيال وجود نشاط يورانيوم مشبوه في مواقع نووية.

وأضاف: "إيران حاولت تطهير وتدمير مواقع للتخلص من آثار نووية مشبوهة".

وشدد بن سلطان على ضرورة تراجع طهران عن تخصيب اليورانيوم بنسبة 60%، والتوقف عن تركيب أجهزة طرد مركزية متطورة.

وتتواصل مباحثات في العاصمة النمساوية فيينا؛ للتوصل إلى اتفاق نووي جديد مع إيران، بعد انسحاب إدارة الرئيس الأمريكي السابق دونالد ترامب من الاتفاق، في مايو 2018.

وكانت حكومة طهران أعلنت بعد أيام من تعرض منشأة "نطنز" النووية الإيرانية لهجوم، في 11 أبريل الماضي، أنها تنوي البدء بتخصيب اليورانيوم بنسبة 60%، رغم أنها كانت قبل الهجوم تخصب 20%، وهي نسبة أعلى بكثير من 3.67% المنصوص عليها في الاتفاق النووي لعام 2015، والذي زادت طهران منها بعد انسحاب واشنطن من الاتفاق.

وفي 15 أبريل الماضي، قال الرئيس الإيراني حسن روحاني: "تم التعبير عن مخاوف في أوروبا والولايات المتحدة من أننا في إيران بدأنا التخصيب بنسبة 60%؛ ما يعني أن نكون قادرين على الوصول إلى 90% (عتبة الاستخدام العسكري) دفعة واحدة"، مضيفاً: "لكن هذا خطأ، أنشطتنا النووية سلمية ولا نسعى للحصول على القنبلة الذرية".

مكة المكرمة