الرياض: ندعم السلام باليمن وليبيا ونحذر من إيران

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/yq5kan

وزير الخارجية السعودي فيصل بن فرحان

Linkedin
whatsapp
الخميس، 14-01-2021 الساعة 15:43

- ماذا بحث بن فرحان مع لافروف؟

بن فرحان: بحثنا أمن الخليج، وشرحت للجانب الروسي أهمية التصدي للتدخلات الإيرانية في المنطقة.

- ماذا قال بن فرحان عن الوضع باليمن وليبيا؟

المملكة تدعم الاستقرار والحل السلمي في ليبيا، والتوصل لحل في اليمن عن طريق الحوار.

قال وزير الخارجية السعودي، فيصل بن فرحان، اليوم الخميس، إن بلاده تدعم تحقيق السلام في اليمن وليبيا، محذراً في الوقت ذاته من التدخلات الإيرانية بالمنطقة.

جاء ذلك في كلمته خلال مؤتمر صحفي مشترك مع وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف، في موسكو، حيث أوضح بن فرحان أن "المملكة تدعم الاستقرار والحل السلمي في ليبيا، والتوصل لحل في اليمن عن طريق الحوار (..) لكن مليشيات الحوثي المدعومة من إيران تعطل السلام".

وتابع: "بحثنا أمن الخليج، وشرحت للجانب الروسي أهمية التصدي للتدخلات الإيرانية في المنطقة. ينبغي تكاتف الجهود لمنع تلك النشاطات المزعزعة للأمن والاستقرار".

بدوره أكد لافروف أن بلاده تؤيد عملية سلام شاملة في ليبيا بمشاركة جميع الأطراف، كما تدعو إلى تحديد الجهة المسؤولة عن تفجير مطار عدن في اليمن.

وفي وقت سابق الخميس، عقد لافروف وبن فرحان جلسة مباحثات في موسكو، على هامش زيارة رسمية يجريها الأخير لروسيا، بهدف تعزيز التنسيق المشترك والعلاقات الثنائية، وفق بيان للخارجية السعودية.

ولا تزال ليبيا تعاني انقساماً في الأجسام التشريعية والتنفيذية نتج عنه نزاع مسلح أودى بحياة مدنيين، بجانب دمار مادي هائل قادته مليشيات خليفة حفتر، منذ سنوات، ضد الحكومة الليبية المعترف بها دولياً.

كما ينفذ تحالف عربي بقيادة السعودية، منذ 2015، عمليات عسكرية في اليمن، دعماً للقوات الحكومية ضد الحوثيين الموالين لإيران.

الاكثر قراءة

مكة المكرمة