السعودية تجدد دعمها لإحلال السلام في أفغانستان

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/Jn33Ro

خلال اجتماع مجلس الوزارء السعودي

Linkedin
whatsapp
الأربعاء، 25-08-2021 الساعة 08:48

ما الذي أكدته السعودية؟

موقفها الثابت والتاريخي الداعم لإحلال السلام بأفغانستان، وتوحيد الصف والتفاهم بشأن المصالحة في البلاد.

ما الموقف السعودي منذ الأزمة في أفغانستان مؤخراً؟

دعم خيارات الشعب الأفغاني وخيارات السلام.

جددت السعودية، أمس الثلاثاء، دعمها لإحلال السلام والاستقرار وبناء التضامن وتوحيد الصف في أفغانستان.

وقالت وكالة الأنباء السعودية "واس"، إن مجلس الوزراء السعودي خلال اجتماعه بالأمس برئاسة الملك سلمان بن عبد العزيز، "جدد موقف المملكة الثابت والتاريخي الداعم لإحلال السلام بأفغانستان، وتوحيد الصف والتفاهم بشأن المصالحة في البلاد".

وذكرت أيضاً أن الاجتماع جدد موقفه مما صدر عن الاجتماع الاستثنائي لمنظمة التعاون الإسلامي، مطلع الأسبوع الجاري، الذي دعت إليه بصفتها رئيسة الدورة الحالية للقمة الإسلامية.

وجاء في بيان القمة الذي دعت له السعودية "أهمية تسريع الجهود للتوصل إلى تسوية سياسية شاملة، ودعوة المجتمع الدولي إلى التكاتف والمسارعة في دعم الأعمال الإنسانية العاجلة في أفغانستان، ومساندة جهود التنمية والاستقرار والتأهيل بما يسهم في تحقيق الأمن والازدهار فيها".

وقالت السعودية، أكثر من مرة، إنها تدعم خيارات الشعب الأفغاني وخيارات السلام، معربة عن أملها في تسريع التسوية السياسية بعيداً عن التدخلات الخارجية.

وبدأ الحديث مؤخراً يدور عن تشكيل حكومة في أفغانستان، تمهيداً لعودة المسار السياسي للبلاد، وملء حالة الفراغ الحالية، والحصول على اعتراف دولي بها.

وسيطرت حركة "طالبان" على العاصمة الأفغانية كابل خلال أقل من 10 أيام، بعد مغادرة الرئيس الأفغاني السابق أشرف غني البلاد متجهاً إلى العاصمة الإماراتية أبوظبي، منتصف الشهر الجاري.

وأعلنت الحركة أنها تحترم حقوق المرأة وفق الشريعة، والحريات العامة، وحرية الصحافة، وقالت إنها لا تريد أن تعيش في عزلة، ولديها نية لإقامة علاقات سليمة مع كافة الدول.

مكة المكرمة