السعودية تعتقل نجل ناشط للضغط عليه من أجل تسليم نفسه

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/6a2xrA

سبق أن تعرّض المحامي العبدلي لمحاولة اختطاف عام 2018 في لندن

Linkedin
Google plus
whatsapp
الاثنين، 18-03-2019 الساعة 12:51

قال حساب "معتقلي الرأي" إن السلطات السعودية اعتقلت، مساء أمس الأحد، نجل الناشط الحقوقي والمحامي السعودي سلطان العبدلي.

وذكر الحساب الذي يهتم بنشر أخبار المعتقلين بالسعودية أن السلطات اعتقلت، في ساعة متأخرة أمس، محمد سلطان العبدلي (19 عاماً)؛ بذريعة التحقيق معه بشأن والده.

وأضاف الحساب: "إن السلطات اعتقلت أيضاً شخصين آخرين بزعم التحقيق معهما على خلفية مطالبتهما عام 2009 برفع حظر السفر عن المحامي العبدلي".

وأوضح أن محمد العبدلي اعتُقل رغم إصابته بمرض القلب، وأنه تعرّض لظروف قاسية خلال الاعتقال جعلته طريح الفراش حالياً، وأن جميع أفراد عائلته ممنوعون من السفر؛ وذلك في محاولة لابتزاز المحامي وإجباره على العودة إلى المملكة وتسليم نفسه إلى الأجهزة الأمنية.

وسبق أن تعرّض المحامي العبدلي لمحاولة اختطاف، العام الماضي 2018، في العاصمة البريطانية، كما تلقّى تهديداً بالتصفية؛ وذلك على خلفيّة نشاطه الحقوقي المنتقد لممارسات السلطات السعودية.

كما أشار حساب معتقلي الرأي إلى أن السلطات السعودية اعتقلت بشكل مؤقت حسين بن ملداح القحطاني، وهو مستشار سابق للأمير محمد بن نايف، وجزا بن عايش الحجوري، شيخ قبيلة الحجور؛ تحت مبرر التحقيق معهما.

وأضاف: "الرجلان خضعا لضغوط وتعرّضا لإهانات بسبب سعيهما، في عام 2009، لاسترجاع جواز سفر مع رفع حظر السفر عن المحامي سلطان العبدلي".

واليوم الاثنين، كشفت صحيفة "نيويورك تايمز" عن مجموعة سرّية أنشأها ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان؛ لإسكات المعارضين من خلال القتل والخطف والتعذيب والتحرش بالنساء.

وبحسب الصحيفة، فإن "مجموعة التدخل السريع" أُنشئت قبل عام من اغتيال الصحفي السعودي جمال خاشقجي، الذي اغتاله الفريق نفسه في إسطنبول، وفقاً لمسؤولين أمريكيين اطلعوا على تقارير استخبارية.

وابتداء من 2017، نفذ هذا الفريق 12 عملية على الأقل، ما يعني أن مقتل خاشقجي وتقطيع جثته كان جزءاً من حملة واسعة تستهدف المعارضين، بحسب المصدر نفسه.

وأُوكلت إلى هؤلاء مهمة إعادة السعوديين قسراً من الدول العربية، واعتقال سجناء في قصور تتبع للملك سلمان وابنه، والاعتداء عليهم، وكان من الضحايا محاضِرة جامعية تدوّن عن وضع المرأة، وخضعت للتعذيب، العام الماضي، ما دفعها لمحاولة الانتحار.

واعتُقل عشرات من النشطاء والمثقفين ورجال الدين على مدى العامين الماضيين، في إطار مسعى -فيما يبدو- للقضاء على أي معارضة محتملة ضد ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان.

مكة المكرمة