السفير التركي ببغداد: أردوغان يعتزم زيارة العراق

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/63waXr

لم يحدد السفير التركي موعد زيارة أردوغان للعراق

Linkedin
Google plus
whatsapp
السبت، 02-03-2019 الساعة 12:52

كشف السفير التركي لدى العراق، فاتح يلدز، عن نية الرئيس رجب طيب أردوغان زيارة بغداد، مؤكداً أهمية هذه الزيارة في التقريب بين البلدين وفتح مجالات تعاون أكبر بين أنقرة وبغداد. 

وقال يلدز في مقابلة تلفزيونية مع قناة "الفرات" الفضائية المحلية، مساء الجمعة، إن الرئيس أردوغان سيزور العراق، خلال الأشهر المقبلة، دون أن يحدد موعداً ثابتاً لهذه الزيارة، لكنه أكد أن بلاده ستحقق إنجازات في مجال البنى التحتية ومشاريع أخرى في العراق تسبق زيارة أردوغان.

وأضاف السفير التركي: "خطتنا هي كيفية تنمية وإعادة إعمار العراق، وهناك نقص كبير جداً في البنية التحتية"، مشيراً إلى أن أنقرة وقفت مع بغداد "في مؤتمر الكويت لإعادة إعمار العراق (أقيم في فبراير 2018)، وقدّمنا 5 مليارات دولار، وقمنا بمفاتحة الجانب العراقي بشأن ذلك".

وتابع يلدز: إن "الحكومة العراقية السابقة ناضلت بشكل كبير في مكافحة داعش، وتهديده مستمر، ووجود التنظيم في سوريا خطر على المنطقة، ويجب علينا أن ندعم العراق في إعادة إعماره كما دعمناه في الحرب على داعش".

وكانت بغداد أعلنت، في ديسمبر 2017، تحرير كامل الأراضي العراقية من تنظيم الدولة الذي فرض، منذ صيف 2014، سيطرته على مناطق تصل إلى نحو ثلث مساحة البلاد.

السفير فاتح يلدز لفت النظر إلى وجود اهتمام تركي لإنشاء طريق جديد يربط شمال العراق بجنوبه، ويربطه بتركيا، وتطوير الطرق والمواصلات وتفعيل المطارات في العراق.

وذكر أيضاً وجود اقتراح لإنشاء مدينة صناعية في مدينة الموصل شمالي العراق، المحاذية في حدودها لتركيا، مؤكداً وجود مباحثات وتفاهمات بين الطرفين التركي والعراقي حول موضوع المياه.

وينبع نهرا دجلة والفرات، أكبر مصادر المياه العذبة في العراق، من تركيا، وقد شهدا انخفاضاً كبيراً في نسبة المياه، خلال السنوات القليلة الماضية؛ نتيجة بناء تركيا السدود على منابع النهرين، وهو ما تسبّب بحصول خلاف بين أنقرة وبغداد.

في سياق آخر أشار السفير التركي إلى أن وجود القوات التركية في بعشيقة، شمالي العراق، "موضوع ينزعج منه العراقيون بصورة عامة، ونحن أيضاً ننزعج لانزعاجهم، وهذا أمر يُحرجنا"، مؤكداً أن وجود القوات التركية يجب أن يُبحث من جديد في إطار آخر.

وشدد القول بأن بلاده تؤمن بأن تقوية العلاقات بين العرب وإيران مهمة جداً؛ لأن اتفاق الدول الثلاث، العراق وتركيا وإيران، سيمنع أي تدخل أجنبي في المنطقة، كما قال.

مكة المكرمة