السلطة الفلسطينية تطلب وقف المساعدات الأمريكية.. لهذا السبب

الرابط المختصرhttp://khaleej.online/gq3EB9

سبب الطلب هو سن قانون أمريكي اسمه مكافحة الإرهاب

Linkedin
Google plus
whatsapp
الأربعاء، 23-01-2019 الساعة 11:59

بعثت الحكومة الفلسطينية برسالة إلى الإدارة الأمريكية طلبت فيها وقف جميع مساعداتها المقدمة للسلطة، وضمن ذلك تلك المخصصة للأجهزة الأمنية، اعتباراً من نهاية يناير الجاري؛ خشية التعرض لدعاوى قضائية، وهو ما يهدد التنسيق الأمني مع "إسرائيل" ومشاريع تنموية قيد الإنشاء.

وقال أمين سر منظمة التحرير الفلسطينية صائب عريقات، أمس الثلاثاء، لوكالة الصحافة الفرنسية، مؤكداً: "نعم أوكد الرسالة، وتم إرسالها بناء على تعليمات الرئيس محمود عباس".

وأوضح عريقات أن هناك مخاوف من تعرّض السلطة لدعاوى قضائية بموجب قانون أمريكي جديد لمكافحة الإرهاب، يُعرف اختصاراً باسم "أتكا" وسيدخل قريباً حيز التنفيذ.

وبيّن أن "سبب الرسالة هو سن قانون أمريكي اسمه مكافحة الإرهاب، حيث نتخوف من أن تكون هذه المساعدات فرصة لبعض الجهات لرفع قضايا ضد السلطة الفلسطينية، أي مساعدات من أية جهة قد تكون دعماً مالياً هدفه سياسي، لا نريدها".

وينص قانون "أتكا"، الذي أقره الكونغرس العام الماضي، على أن تمتثل أي حكومة تتلقى تمويلاً، لقوانين مكافحة الإرهاب الأمريكية.

وتواجه السلطة الفلسطينية دعاوى قضائية محتملة من عائلات أمريكيين كانوا ضحايا هجمات فلسطينية سابقة، توعدوا بمقاضاتها بتهمة تأييد العنف.

يشار إلى أن العلاقات بين السلطة الفلسطينية والولايات المتحدة توترت بشكل ملحوظ، منذ قرار الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، الاعتراف بالقدس عاصمة لـ"إسرائيل" في ديسمبر 2017، ثم نقل سفارته في تل أبيب إلى القدس المحتلة في مايو الماضي.

مكة المكرمة